أقوال الصحف المغربية الصادرة الثلاثاء 16 فبراير

   

• المبادلات الخارجية : المغرب الشريك الاقتصادي ال 55 لألمانيا. ارتقى المغرب إلى المركز 55 في ترتيب 100 شريك تجاري لألمانيا سنة 2020. وعلى الرغم من سنة صعبة وتراجع عام للمبادلات التجارية على المستوى الدولي، فقد كسبت المملكة رتبتين مقارنة بعام 2019. وعلى المستوى القاري، يحتل المغرب المرتبة الثالثة على مستوى الدول التي تجمعها مبادلات تجارية أكبر مع ألمانيا بميزان تجاري بلغ 3.2 مليار أورو برسم سنة 2020 خلف جنوب إفريقيا (المرتبة 29) ومصر (المرتبة 50).

• دكتوراه : تقديم منح دراسية لـ 70 في المئة من المسجلين الجدد. من المقرر أن يحصل نحو 70 في المئة من المسجلين الجدد (أقل من 36 عاما) في سلك الدكتوراه بالجامعات على منحة دراسية هذا العام (دون احتساب طلبة الأقاليم الجنوبية، الموظفون، الأجراء، الأجانب). وهكذا، فالجامعات مدعوة لإعداد محاضر مداولات لجان انتقاء أسماء الطلبة المسجلين، وقرار منح المنحة من عدمه، ونشرها في مجالاتها الرقمية قبل 26 فبراير 2021. وبخصوص طلبة السنة الثانية والثالثة من الدكتوراه، سيتم إرسال لائحة المستفيدين من المنحة إلى المكتب الوطني للأعمال الجامعية الاجتماعية والثقافية قبل 19 فبراير.

• الاتحاد الأوروبي يتعهد بتمويل 7 مشاريع وطنية على رأسها الحماية الاجتماعية. أعلن الاتحاد الأوروبي عن أجندته الجديدة لمساعدة شركائه في البحر الأبيض المتوسط، والتي سيحتل المغرب بصفته شریکا استراتيجيا لأوروبا، مكان الصدارة فيها، وفقا لبیان للاتحاد من أجل المتوسط، الذي أشار إلى أن المملكة ستستفيد عبر 7 مشاريع وطنية. وإجمالا، سيتم تخصيص ميزانية تصل إلى 7 ملايير أورو على مدى 7 سنوات (2021 – 2027) لدعم العديد من المشاريع في المنطقة مع رافعة تمويلية لتعبئة استثمارات بين القطاعين الخاص والعام تصل إلى 30 ملیار أورو. ويتمتع المغرب، الشريك الاستراتيجي لأوروبا، بالمكان البارز في هذه الخطة الاستثمارية عبر 7 مشاريع مخصصة له، بالإضافة إلى المشاريع الإقليمية والمتعددة الجنسيات. وتشمل هذه المشاريع دعم الإصلاح المغربي للتعليم العالي من أجل تحديث هذا القطاع وجعله أكثر ملاءمة لسوق الشغل، والمساهمة في خطة الانتعاش الاقتصادي للمغرب من خلال التمويل المشترك للاستثمارات الممولة من صندوق الاستثمارات الاستراتيجية، الذي أنشأه صاحب الجلالة الملك محمد السادس. كما تتضمن الأجندة تعزيز الدعم الأوروبي لتدعيم نظام الحماية الاجتماعية بشكل عاجل بهدف تحسين وضعية الأشخاص الأكثر هشاشة، بالإضافة إلى مساعدة المملكة في إطار الشراكة الرقمية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، لتصبح عضوا في برنامج البحث “Horizon Europe”.

• مديرية الصحة بجهة فاس مكناس تنفي خبر وفاة مسنين إثر تلقيهما اللقاح. نفت المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس مكناس خبر وفاة مسنين إثر تلقيهما اللقاح ضد كوفيد-19، مؤكدة أن هذا الخبر عار من الصحة. وقالت المديرية، في بلاغ، إنه على إثر ما تداولته صفحة من صفحات التواصل الاجتماعي حول ما مفاده أن شخصين مسنين لقيا حتفهما إثر تلقيهما اللقاح ضد كوفيد-19 بجهة فاس مكناس، فإنها تؤكد أن هذا الخبر عار من الصحة وأن “المستفيدين من اللقاح على اختلاف فئاتهم يتمتعون بصحة جيدة”، مؤكدة أن “أطر نظام اليقظة اللقاحية يواكبون عملية التلقيح ولم يسجلوا أية أعراض مقلقة باستثناء بعض الأعراض الجانبية الطفيفة كاحمرار أو طفح جلدي أو حمى خفيفة”. وأضافت أنه على غرار جميع الأدوية والمنتجات الصحية، يمكن أن يسبب لقاح فيروس كورونا أثارا جانبية خفيفة لدى بعض الأشخاص. وشجبت المديرية الجهوية للصحة مثل هاته التصرفات محذرة من كل ما من شأنه أن يعيق جهود البلاد وكل المتدخلين في مكافحة جائحة كوفيد-19.

• آجال الأداء: قريبا فرض الغرامات. انعقد الاجتماع الرابع لمرصد آجال الأداء برئاسة محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، وشكيب العلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب. وشكلت المصادقة على إدخال تعديلات على القانون رقم 95-49 المتعلق بآجال الأداء محور هذا الاجتماع. وتنص هذه التعديلات، على الخصوص، على فرض غرامات مالية على المقاولات التي لا تحترم آجال الأداء القانونية. وفي هذا السياق، ذكر أعضاء المرصد بأن المقاولات العمومية ينبغي أن تشكل نموذجا في هذا الاتجاه، داعين، في هذا الصدد، إلى تقاسم الممارسات الجيدة من قبل جميع الفاعلين العموميين.

• عجز الميزانية بلغ 82 مليار درهم عند متم 2020. أفادت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الادارة بأن تنفيذ قانون المالية التعديلي عند متم دجنبر 2020 أظهر عجزا في الميزانية قدره 82 مليار درهم، أي 7,6 في المئة من الناتج الداخلي الإجمالي، تماشيا مع التوقعات. وذكرت الوزارة، في تقريرها الأخير حول وضعية التحملات وموارد الخزينة، أنه تم تحقيق هذه النتيجة رغم عدد من الاكراهات والتقلبات وفي احترام لالتزامات الدولة برسم استراتيجية دعم القطاعات الاجتماعية والاقتصادية والانعاش ما بعد كوفيد. وأشارت إلى أنه على الرغم من عدم تحقيق بعض المداخيل، بلغ معدل إنجاز المداخيل العادية، على أساس صاف للمبالغ المسددة، والخصومات والمبالغ المحصلة من الضرائب، 103 في المئة، وذلك بفضل السلوك الجيد للإيرادات الضريبية.

• وزارة الصحة تنهي احتقان مهنيي الصحة. استجابت وزارة الصحة لمجموعة من المطالب، التي رفعتها الشغيلة الصحية، وفي مقدمتها تحسين ظروف الاشتغال في اجتماع حضره مسؤولون بوزارة الصحة ومديرون جهويون، والذي اتخذت فيه مجموعة من القرارات، بالإضافة إلى الاستجابة إلى بعض المطالب، التي كانت قد أثارت تذمرا كبيرا، خاصة خلال عملية التلقيح الجارية ضد كورونا. وكانت النقابة الوطنية للصحة، التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، قد رفعت مراسلة إلى وزير الصحة بخصوص تذمر الشغيلة الصحية من شروط العمل خلال عملية التلقيح، وهي المراسلة التي تفاعلت معها وزارة الصحة وعجلت بعقد الاجتماع الطارئ الذي اتخذت فيه مجموعة من الإجراءات، منها اعتماد توقيت العمل القانوني ابتداء من أمس الاثنين، أي من الثامنة والنصف صباحا حتى الرابعة والنصف عصرا، فيما تقرر صرف تعویض للموظفين الذين يعملون خلال هذا اليوم. كما خلص الاجتماع إلى قرار يقضي بالرفع من قيمة ميزانية التغذية التي أعطيت للمندوبيات، والتي كانت محددة في 50 درهما للوجبة الفردية، فيما سيتم رفع هذا المبلغ بشكل ملموس لتوفير تغدية صحية وملائمة.

• الصناعة المغربية المحلية.. حلم جديد يراود المغرب في زمن كورونا. منذ شهور، قررت الحكومة المغربية إعطاء الأفضلية للمنتجات الوطنية وذلك من خلال اعتمادها بشكل أساسي في الصفقات العمومية بهدف التخفيف من آثار تداعيات جائحة كورونا على الاقتصاد الوطني. جاء ذلك في منشور لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني وجهه إلى كل من الوزراء والوزراء المنتدبين بالإضافة إلى المندوبين السامين والمندوب العام دعاهم فيه إلى تفعيل الأفضلية الوطنية وتشجيع المنتجات المغربية في إطار الصفقات العمومية. وبحسب المنشور، فإن الحكومة ترمي من خلال هذه الخطوة إلى المساهمة في تعزيز تنافسية المقاولة والمنتج الوطني بما يمكن من تنشيط الاقتصاد الوطني وتحقيق النمو، وتوفير الوظائف. ويلزم القرار أصحاب المشاريع بـ “منح الأفضلية للمواد والمنتجات المغربية وخصوصا التقليدية منها أو المصنعة، إذ يتم تقنين ذلك من خلال التنصيص في دفاتر الشروط الخاصة ودفاتر التحملات المتعلقة بصفقات الأشغال والتوريدات التي تبرمها الإدارات والجماعات الترابية والمؤسسات والمقاولات العمومية على عدد من المقتضيات. وتتضمن هذه المقتضيات تطبيق المواصفات القياسية المغربية المعتمدة أو مواصفات قياسية أخرى مطبقة في المغرب بموجب اتفاقيات دولية، وحصر اللجوء إلى المواد المستوردة في الحالات التي لا يتوفر فيها منتج مغربي يستجيب للمعايير التقنية المطلوبة.

• الصويرة.. إطلاق فرع العيادة القانونية لكلية الحقوق بالرباط-أكدال. شهد فضاء بيت الذاكرة بالصويرة، السبت، الإعلان عن إطلاق فرع للعيادة القانونية التابعة لكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالرباط-أكدال. وجاء ذلك بحضور أندري أزولاي، مستشار جلالة الملك والرئيس المؤسس لجمعية الصويرة موكادور، وطارق عثماني، رئيس المكتب التنفيذي للجمعية، خلال اللقاء العلمي السادس المنظم بشكل مشترك مع مركز الدراسات والأبحاث حول القانون العبري بالمغرب، ومؤسسة كونراد أديناور بالمغرب، وجمعية الصويرة موكادور وبيت الذاكرة، حول موضوع “التنوع المغربي في صلب الإنسانيات”. ويأتي إنشاء هذه البنية الجديدة بحاضرة الرياح في إطار الشراكة بين جامعة محمد الخامس بالرباط (كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالرباط-أكدال) وجمعية الصويرة موكادور. وسيضطلع هذا الفرع بوضع موارد العيادة القانونية للكلية رهن إشارة مواطني مدينة الصويرة، قصد الإجابة عن طلبات المعلومات والتوجيه في المجال القانوني. وهكذا، ستنظم مرة في كل شهر، مداومة بمقر جمعية “دار الصويري” لاستقبال المواطنين والإنصات إليهم والتكفل بملفاتهم.

• الأقاليم الجنوبية.. تعزيز محركات النمو لدعم الدينامية السوسيو-اقتصادية. أكد رئيس المجلس الوطني لهيئة الخبراء المحاسبين، أمين البعقيلي، مؤخرا بالداخلة، أن الأقاليم الجنوبية تزخر بالمؤهلات والفرص ومحركات النمو التي ينبغي توجيهها وتعزيزها لدعم الدينامية السوسيو-اقتصادية للجهات. وقال البعقيلي، في كلمة خلال افتتاح يوم دراسي بالداخلة نظمته هيئة الخبراء المحاسبين في موضوع “الاستثمار، المحفز الأساسي لتنمية أقاليمنا الجنوبية”، إن البيئة التي أوجدها النموذج الاقتصادي الجديد للأقاليم الجنوبية تمنح للمستثمرين رؤية بشأن الفرص الاستثمارية المتاحة في الجهة بفضل الجهود المبذولة في مجال تعزيز البنيات التحتية والاستقرار السياسي وتحسين مناخ الأعمال. وأضاف أن “نجاح هذا النموذج التنموي يرتبط بالتحول الكبير لاقتصادنا بأكمله نحو اقتصاد المعرفة والاقتصاد الأخضر واقتصاد المواطن والاقتصاد الشامل”، مؤكدا أن التحدي يكمن في “توفير حلول حقيقية لمثل هذا التحول، الذي يتماشى مع الجهوية المتقدمة كخيار استراتيجي للبلاد.

• مشروع قانون تعميم الحماية الاجتماعية.. ثورة هادئة في اتجاه تحسين ظروف عيش المواطنين. قال عبد الحفيظ ولعلو، رئيس جمعية المبادرة المغربية للوقاية والتغطية الصحية، إن مصادقة المجلس الوزاري على مشروع القانون الإطار لتعميم الحماية الاجتماعية لجميع المغاربة يشكل ثورة اجتماعية هادئة في اتجاه تحسين ظروف عيش المواطنين، وأنه سيفتح آفاقا كبيرة لجميع المغاربة. وأضاف ولعلو، في تصريح لـ “الصحراء المغربية” أن تعميم التغطية الصحية لأكثر من 22 مليونا من المواطنين والمواطنات ورش مهم لأن هذه التغطية لا تتجاوز 15 في المئة، رغم ما تم إنجازه منذ تفعيلها سنة 2005. وأبرز أن تعميم الحماية الاجتماعية ورش كبير ينتظر التفعيل، وأنه مشروع تنموي لبسط العدالة الاجتماعية للمجتمع كما نص على ذلك دستور 2011 لأن المواطن في صلب التنمية، خاصة وأننا مقبلون على المشروع التنموي الجديد، وبالتالي ستعطى الأولويات مستقبلا للحماية الاجتماعية وتعميم التغطية الصحية، “ونحن متفائلون بالنسبة للمستقبل، على أن تكون هناك حكامة جيدة في تفعيل هذا الورش”.

• سفير المغرب بجنيف يبدد بهتان وأباطيل الجزائر بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة. أماط سفير المغرب لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، عمر زنيبر، بالدليل والبرهان، اللثام عن الأكاذيب والأباطيل التي تروج لها الجزائر في كل دورة من دورات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بخصوص موضوع الصحراء المغربية. وأثار عمر زنيبر، في رسالة وجهها إلى البعثات الدبلوماسية المعتمدة بجنيف، قبيل انعقاد الدورة الـ 46 لمجلس حقوق الإنسان، الانتباه إلى الطابع المنحاز وذي الدوافع السياسية للإعلان “الذي يستهدف ويهاجم بشكل غير لائق، المملكة المغربية خلال كل دورة، في ارتباط بالنزاع الإقليمي حول قضية الصحراء”، منددا بالاستغلال السياسي لهذه القضية من قبل مجموعة صغيرة تعمل بتحريض من الجزائر على تحويل مسار نقاشات المجلس. وقدم زنيبر في هذه الرسالة لمحة تاريخية عن عملية استكمال الوحدة الترابية للمملكة، والنزاع المفتعل حول مغربية الصحراء، والجهود ذات المصداقية المبذولة من قبل المملكة قصد إنهاء هذا الصراع الذي يعد من بقايا الحرب الباردة.

• العقار.. سنة إيجابية رغم الجائحة. كشفت دراسة أنجزها موقع “أفيتو” حول القطاع العقاري بالمغرب خلال السنة الماضية 2020، إنه وبالرغم من أن الربع الثاني من السنة تأثر بشكل قوي من إجراءات الحجر الصحي، إلا أن قطاع العقار استطاع تدارك الموقف بتحقيقه لانطلاقة ناجحة، حيث بلغ في بعض الأحيان أرقاما قياسية في الطلب الذي أبان عنه عدد نوايا الشراء المنجزة على الموقع. وتبعا لتحليل منجز من طرف “أفيتو”، تمثل المنازل المعدة للإيجار 70 بالمئة من الأملاك العقارية المقترحة على المنصة، مقابل 30 بالمئة بالنسبة للأملاك المعدة للبيع، مما يولد بذلك 64 بالمئة من مجموع نوايا الشراء على الأملاك المقترحة للإيجار. ومع ذلك، وبالنظر لعدد المشاهدات، تبقى الأملاك المعدة للبيع الأكثر مشاهدة حيث وصلت إلى 51 بالمئة. وأكد المصدر أن أثمنة الشقق المقترحة للبيع على منصة “أفيتو” خلال سنة 2020، بلغت سعرا متوسطا يناهز 672.250 درهما و796.000 درهم بالنسبة للبنايات الواقعة بالدار البيضاء، على مساحة بلغ متوسطها 84 مترا مربعا. هذا في الوقت الذي سجلت فيه عروض الإيجار، بدورها، سعرا متوسطا يناهز 4700 درهم بالنسبة لمساحة متوسطة بـ 84 مترا مربعا.

• إرهاب.. مؤتمر دولي يسلط الضوء على التحديات الجديدة. ينظم “المرصد المغربي حول التطرف والعنف”، بشراكة مع المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، ومركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، والرابطة المحمدية للعلماء، المؤتمر الدولي السنوي حول “مكافحة التطرف العنيف: استجابات جديدة لتحديات جديدة”، وذلك في الفترة من 16 إلى 18 فبراير الجاري. وأوضح المرصد، في بلاغ، أنه نظرا لحالة الطوارئ الصحية الحالية، ارتأت اللجنة العلمية للمؤتمر أن يتم تنظيمه في شكل مزدوج يشمل متدخلين ومشاركين حضوريا بالرباط، مع توفير كل الشروط الوقائية لسلامة المشاركات والمشاركين، وعن بعد عبر تقنية (فيديو كونفيرونس). وأضاف البلاغ أن تنظيم هذا المؤتمر يأتي في ظرف متميز يتسم بتداخل عوامل الدفع نحو مزيد من التعقيد الذي يشوب الظاهرة الإرهابية منذ أزيد من عقد من الزمن، مسجلا أن الأزمة الوبائية الراهنة لكوفيد 19 عقدت وسرعت وتيرة التحولات التي تحيط بالظاهرة، والتي ستكون لها لا محالة تداعيات إضافية في خلق اختلالات داخل المجتمعات تطال الاقتصاد والسياسة والفكر وتمثلات الرأي العام لمفهوم الأمن والسلم.

• المجلسان الاقتصاديان والاجتماعيان والبيئيان المغربي والسنغالي عازمان على تقوية العلاقات الثنائية ومتعددة الأطراف. شكل تطوير الشراكة الثنائية ومتعددة الأطراف بين المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي المغربي، ونظيره السنغالي محور المباحثات بين رئيسي المجلسين مؤخرا. وذكر بلاغ للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي أن الطرفان أعربا خلال هذه اللقاء، الذي يندرج في إطار زيارة وفد عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السنغالي من 8 إلى 12 فبراير الجاري، عن عزمهما على مواصلة جهودهما لتعزيز آليات التعاون بين المجالس الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والمؤسسات المماثلة في الدول الإفريقية، ولا سيما داخل اتحاد المجالس الاقتصادية والاجتماعية والمؤسسات المماثلة بإفريقيا، والذي يترأسه المغرب حاليا. وأضاف المصدر ذاته أن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي للمملكة المغربية استقبل وفدا عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي السنغالي، يقوده رئيسه إدريسا سيك، مشيرا إلى أن الزيارة تندرج في إطار تنفيذ اتفاقية التعاون بين المؤسستين.

• كوفيد 19 ..تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين. قررت الحكومة تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من اليوم الثلاثاء على الساعة التاسعة ليلا. وأوضح بلاغ للحكومة أن هذا القرار يأتي تبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية بضرورة الاستمرار في الإجراءات اللازمة لمواجهة تفشي فيروس كورونا – كوفيد19. وأضاف أنه يأتي أيضا على إثر تطور هذا الوباء على الصعيد العالمي وذلك بظهور سلالات جديدة من هذا الفيروس، وفي إطار المجهودات المتواصلة لتطويق رقعة انتشاره والحد من انعكاساته السلبية.

• إطلاق برنامج دعم المقاولات الناشئة الصناعية “تطوير- مقاولة ناشئة”. تم أمس الاثنين بالرباط، إطلاق برنامج دعم حاملي المقاولات الناشئة الصناعية “تطوير- مقاولة ناشئة”، من طرف وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، مولاي عبد الحفيظ العلمي. ويندرج هذا البرنامج الذي يتوخى تطوير مشاريع مبتكرة وصناعية وخدماتية ذات قيمة مضافة عالية تقدمها المقاولات الناشئة، في إطار تفعيل مخطط الإنعاش الصناعي 2023-2021 الذي يتضمن من بين محاوره الاستراتيجية تطوير ريادة الأعمال الصناعية وبروز جيل جديد من الصناع المغاربة. وفي هذا الإطار، تم توقيع اتفاقية شراكة لإحداث هذا البرنامج من طرف كل من العلمي، والمدير العام للوكالة الوطنية للنهوض بالمقاولة الصغرى والمتوسطة، إبراهيم أرجدال، والعضو المؤسس لفدرالية منظومة المقاولات الناشئة المغربية السيد أمين الهزاز. وقال العلمي في كلمة بهذه المناسبة.. ” لقد أطلقنا هذا البرنامج بغية تحرير مؤهلات حاملي المشاريع الصناعية المبتكرة، من خلال مساعدتهم على تجسيدها على أرض الواقع، وتعزيز قدرات إسهامهم في انبثاق مقاولات صناعية وتكنولوجية مغربية، وتحفيز التصنيع المحلي”.

• جهة طنجة-تطوان-الحسيمة: نسبة الملء بثلاثة سدود تصل إلى 100 في المئة. بلغت نسبة الملء بثلاثة سدود تقع بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة 100 في المئة من حقينتها الإجمالية. وأفاد تقرير للمديرية العامة للمياه، التابعة لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، والصادر أمس الاثنين، أن المخزون المائي لسد وادي المخازن بالعرائش، أكبر سدود الجهة، بلغ 672.9 مليون متر مكعب، ما يعادل 100 في المائة من حقينته الإجمالية. وأضاف التقرير ذاته أن نسبة الملء بكل من سدي شفشاون و النخلة (إقليم تطوان) تصل إلى 100 في المائة، بمخزون مائي بلغ على التوالي إلى 12.2 مليون متر مكعب و 4.21 مليون متر مكعب.

• منح وزارة الصحة الأشخاص المتعافين من كورونا جرعة واحدة من اللقاح غير وارد حاليا. أكد رشید الخضري، مسؤول التواصل بوزارة الصحة، في تصريح لجريدة “رسالة الأمة”، أن ما قيل حول أن اللجنة العلمية تدرس قرار إمكانية منح الأشخاص المتعافين من فيروس “كورونا” جرعة واحدة فقط من اللقاح بدل جرعتين، أمر غير صحيح بتاتا وغير وارد حاليا. ونفى الخضري، أن تكون اللجنة العلمية الموكول إليها تتبع سير حملة التلقيح الوطنية قد باشرت بالفعل العمل في هذا الاتجاه، عبر الاطلاع على آخر الأبحاث العلمية المنشورة في هذا الشأن، مضيفا أنه لو كان أي مستجد سوف تقوم وزارة الصحة بنشر بلاغ بذلك. وقد أعلنت الهيئة العليا للصحة في فرنسا عن توصية تقول فيها، إن جرعة واحدة من اللقاح تكفي الأشخاص المتعافين من الجائحة، وأن الأشخاص الذين تماثلوا إلى الشفاء من كوفيد 19 “قد طوروا بالفعل ذاكرة مناعية أثناء الإصابة، وبالتالي فإن الجرعة الواحدة ستلعب دورا للتذكير. وقد أوصت الهيئة بالانتظار فترة تفوق ثلاثة أشهر، بعد الإصابة أو ستة أشهر قبل تلقي الجرعة الواحدة.

• صندوق الإيداع والتدبير يحصد المزيد من الشهادات الدولية في مجال الحكامة الجيدة. تمكنت مجموعة صندوق الإيداع والتدبير من الحصول على عشرين شهادة مطابقة لمعايير الجودة خلال سنة 2020، كاعتراف قوي بالدينامية المستمرة للمجموعة من أجل تحقيقها للكفاءة التنظيمية المثلى، وتحسين أدائها وإرضاء زبنائها. وهكذا فخلال السنة الماضية، أحرزت المجموعة على ما يقارب من عشرين علامة ترميز تكافئ مختلف فروعها، ما يعكس اعترافا بما تقدمه هذه المجموعة للزبناء والأطراف المعنية من خدمات وفق أرقى المعايير الدولية. ويأتي ذلك ليؤكد نجاعة المجهودات المبذولة من أجل توطيد مهمتها كطرف ثالث موثوق به مكلف بتأمين الادخار القانوني وتثمينه من خلال الاستثمارات التي تعود بالفائدة على التنمية الاجتماعية والاقتصادية للمملكة. ومن بين أبرز هذه الشهادات، شهادة التصديق على المطابقة للمعيار إيزو 27000 إصدار 2013 الذي ينص على المتطلبات الخاصة بأنظمة تأمين المعطيات، من خلال حماية الأصول الحساسة، كالمعطيات المالية، أو الشخصية، أو المودعة من قبل أطراف أخرى، والتي منحت للمقر المركزي للمجموعة، إلى جانب مراكز البيانات الأولية والثانوية التابعة له، ومواقع الرباط والدار البيضاء ومراكش وطنجة.

• التلقيح ضد كوفيد : المغرب ضمن المراكز العشرة الأولى عالميا. ابتداء من 14 فبراير 2021، انضم المغرب إلى لائحة الدول العشر الأولى التي استفاد مواطنوها من أكبر كمية من جرعات اللقاح ضد فيروس كورونا. وهكذا، فإن الرسم البياني الشريطي للموقع الرسمي “ourworldindata.org”، الذي يقدم المتوسط، على مدى سبعة أيام، من الجرعات التي استفاد منها 100 نسمة من إجمالي السكان، يحتل المغرب المرتبة التاسعة، بمعدل 0.36 في المئة، متقدما على تركيا التي تحتل المركز العاشر (0.21 في المئة). وجاء المغرب بعد الولايات المتحدة التي تحتل المرتبة الـ 6 والبحرين في المركز الـ 7 ومالطا في المركز الـ 8 بمعدلات، على التوالي 0.5 في المئة و0.48 في المئة و0.41 في المئة.

• إقليم كلميم.. نموذج حي لجهود تخليف شجر أركان النظم الإيكولوجية الغابوية. تشكل المشاريع المتعلقة بتخليف شجر الأركان بإقليم كلميم نموذجا للجهود المبذولة، بفضل العمل التشاركي بين المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر مع مجموعة من الفاعلين المحليين والمتدخلين، للمحافظة على هذه الشجرة المستوطنة وبهدف استدامة الثروة الغابوية الوطنية. وقد تم، وفق المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، تخليف ما مجموعه 1400 هكتار من شجر الأركان بإقليم كلميم خلال الفترة الممتدة ما بين 2006 الى الآن. ومن المشاريع الرائدة والنموذجية في هذا المجال، مشروع تخليف شجر الأركان في محيط الجماعة الترابية تكانت (دائرة بويزكارن إقليم كلميم)، الذي تنفذه المديرية، في إطار برامج المديرية الجهوية للمياه والغابات ومحاربة التصحر (العيون) المتعلقة بإحياء النظم الإيكولوجية الغابوية المستوطنة والمحلية كالطلح و نخيل الصحراء الأركان، والتي تبلورها على أرض الواقع مع المديريات الإقليمية.

• العاملون في الصفوف الأمامية يتأهبون لتلقي الجرعة الثانية وبلوغ المناعة الجماعية خلال يونيو. يستعد العاملون في الصفوف الأولى والأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 75 سنة، لتلقي الجرعة الثانية انطلاقا من الأسبوع الجاري، عقب توصل المملكة المغربية خلال الأسبوع الماضي، بشحنة ثالثة تصل إلى 4 ملايين جرعة من لقاح “أسترا زینیکا” البريطاني، مما سيساهم في الرفع من وتيرة عملية التطعيم الوطنية ضد فيروس كورونا من أجل تحقيق المناعة الجماعية. وفي هذا الصدد، أوضح البروفيسور عمر المنزهي، المدير السابق لمديرية الأوبئة بوزارة الصحة، أن بلوغ المناعة الجماعية يتطلب انخراط الجميع في عملية التلقيح الوطنية، مشيرا إلى أن توصل المغرب بمزيد من شحنات اللقاحات المتوفرة حاليا من شأنه المساهمة في إنجاح مخطط الإستراتيجية الوطنية للتلقيح التي همت في مرحلتها الأولى العاملين في الصفوف الأولى، وكذا الأشخاص المسنين البالغين من العمر 75 سنة وما ما فوق. وتابع أن توسيع قاعدة المستفيدين من عملية التطعيم لتشمل البالغين من العمر 65 سنة وما فوق، سيرفع من عدد الملقحين في أفق الوصول إلى نسبة 80 من ساكنة المملكة المرتقب تلقيحها لتحقيق المناعة الجماعية في غضون الأشهر المقبلة، أي خلال شهر يونيو القادم.

• الداخلة.. دعم مشاريع تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب. تم التوقيع بالداخلة على اتفاقيات للشراكة تهم 16 مشروعا في مجال تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب في إقليم وادي الذهب، بحضور الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، محمد دردوري. وتندرج هذه الاتفاقيات، الموقعة من طرف والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب، لمين بنعمر، ومندوب رئيس مؤسسة البحث والتطوير والابتكار في العلوم والهندسة، هشام مدرومي، وحاملي المشاريع على التوالي، في إطار تنزيل أهداف برنامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، المتعلقة بتنفيذ محور “دعم ريادة الأعمال لدى الشباب”، المندرج ضمن برنامج “تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب”. وتتوخى المشاريع الـ 16، التي تشمل قطاعات الصناعة والخدمات والصحة والحرف والفلاحة والسياحة، تطوير المهارات الشخصية للشباب، ومساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وأفكارهم وتحويلها إلى مشاريع اقتصادية. كما ستستفيد هذه المشاريع، التي تم انتقاؤها على مرحلتين من قبل لجان تقنية متخصصة من بين 136 مشروعا، من مواكبة مرحلة ما قبل الإنشاء (14 ورشة للتكوين وورشات للمواكبة)، بالإضافة إلى مواكبة تقنية ومالية لمدة سنتين بعد إنشاء المقاولة لضمان استدامتها، فيما تم وضع 13 مشروعا على لائحة الانتظار من طرف لجنة الانتقاء.

• الدار البيضاء.. هل تصمد الحافلات الجديدة أمام السلوكات غير المتحضرة؟. بعد طول انتظار من قبل الساكنة البيضاوية، دخلت الحافلات الجديدة الخدمة، غير أن فرحة البيضاويين بانطلاقة هذه الحافلات لم تدم أكثر من 24 ساعة عن تشغيلها، بعدما أصبحت هدفا لأعمال تخريبية. فالكل شاهد مصدوما صورا لحافلتين، وقد تعرضتا للرشق بالحجارة، ما تسبب في تكسير زجاج نوافذهما، وهي الصور التي تناقلتها مختلف وسائل الإعلام والتواصل، معبرة عن موجة عارمة من الاستنكار والإدانة لهذا الفعل الشنيع من قبل النشيطين عبر الانترنت، مع دعوات إلى معاقبة كل من يقف وراء ذلك الاعتداء بكل حزم وصرامة. فالحافلات الجديدة، التي تتميز بكونها حافلات حديثة ومتطورة جدا، والتي تستغلها شركة “ألزا البيضاء”، تمتلك كل الخصائص التي تغري مستخدمي وسائل النقل العمومي، مانحة إياهم كل وسائل الراحة، لترمم شيئا من صورة العاصمة الاقتصادية للمملكة، التي تضررت كثيرا بفعل أزمة النقل العمومي التي طالت لسنوات. فتشغيل حضيرة حافلات من الجيل الجديد، والتي تم اقتناؤها في إطار عقد للتدبير المفوض، توخى بالخصوص المساهمة في تحديث أنماط النقل الجماعي بالدار البيضاء، كبرى حواضر البلاد، التي يمكن لها أن تفتخر بنجاح تجربتها في النقل عبر الترامواي، الذي فرض نفسه، مع مرور السنين، كوسيلة نقل ناجعة وآمنة بالنسبة للتنقلات الحضرية.

• نصف انتصار في إقرار المناصفة والمساواة. تم تضمين مشاريع القوانين الجديدة المؤطرة للانتخابات مقتضيات تقضي بشكل صريح بالرفع من تمثيلية النساء، وذلك بتخصيص ثلثي الترشيحات للنساء في اللوائح الجهوية، بما يرفع عدد المقاعد التمثيلية لفائدة النساء إلى 90 مقعدا بمجلس النواب، الذي يضم 395 عضوا. وقال أستاذ العلوم السياسية والقانون بجامعة ابن طفيل القنيطرة، رشيد لزرق، في رده على سؤال لجريدة “بيان اليوم”، إنه وفق هذه المشاريع قوانين الجديدة، التي تمت المصادقة عليها في المجلس الوزاري الأخير، سينتقل عدد المقاعد المخصصة للنساء إلى 90 مقعدا، “لكن رغم ذلك لم تصل التمثيلية بعد إلى نسبة الثلث (131 مقعدا)، ما يعني أن مطلب الرفع من التمثيلية السياسية للنساء بما يحقق المناصفة في أفق الثلث مازال مطروحا”. واعتبر لزرق أن تحقيق هذا المطلب يرتبط بالوصول إلى توافق سياسي على أساس أن تكون دوائر محلية مخصصة للنساء بالإضافة دوائر جهوية، وهذا الأمر باتت تفرضه الالتزامات الدستورية، والذي تنص مقتضياته على المناصفة في أفق المساواة، بالإضافة إلى الالتزامات الدولية على اعتبار الأدوار الطلائعية التي تلعبها المرأة المغربية داخل المجتمع وعلى جميع المستويات الاقتصادية والاجتماعية وحتى السياسية.

• حملة إعلام النظام الجزائري العدائية ضد المغرب تعكس حالة الارتباك الذي يعيشه هذا النظام. أكد الأكاديمي والمحلل السياسي، عتيق السعيد، أن الحملة العدائية الممنهجة من طرف إعلام وصحافة النظام العسكري بالجزائر ضد المملكة المغربية ومؤسساتها العتيدة، تعبر بشكل واضح وبين عن حالة الارتباك العميق والفشل الذريع الذي يعيشه هذا النظام. وأوضح السعيد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، في معرض تعليقه على ما بثته قناة الشروق الجزائرية، أن حالة الارتباك هاته نتيجة ل”تراكم الأزمات الداخلية سواء السياسية أو الاجتماعية والاقتصادية، بالإضافة إلى اتساع تفاقمها بشكل لم يعد متحكم فيه، والتي زادت من مآسيها الكبيرة جائحة كوفيد-19، وبالتالي يسعى النظام الجزائري بكل الطرق الخبيثة والماكرة تصريف أزماته الداخلية بالعداء ضد بلادنا، في خطة باتت مكشوفة أمام شعبه وأمام العالم ككل، هدفها الأساسي خلق النعرات المتكررة وتشتيت انتباه مواطنيه في المطالبة بالإصلاح الشامل وتحقيق احتياجاته الأساسية”. وأضاف أن النظام السياسي/العسكري بالجزائر يتعمد بشتى الطرق الدنيئة مهاجمة المغرب “وصلت حد الوقاحة والدناءة والانحطاط إلى المس بمؤسسات وبرموزنا الوطنية المميزة لتاريخ حضارة المملكة العريقة، وعلى رأسها ملكنا المفدى صاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

• قانون جديد يعيد تنظيم أكاديمية المملكة. صدر الظهير الشريف المنفذ للقانون رقم 74.19 المتعلق بإعادة تنظيم أكاديمية المملكة المغربية، في الجريدة الرسمية عدد 6959، من خلال مراجعة مهامها ونظام العضوية فيها وتنظيمها وحكامتها. ويسعى القانون الجديد إلى توسيع مهام الأكاديمية لتشمل القيام بالدراسة والبحث، وتشجيع تنمية البحث العلمي وتطويره، وتعبئة الطاقات الفكرية والعلمية الوطنية والأجنبية والدولية، وتشجيعها على المشاركة في الأنشطة العلمية والثقافية التي تنظمها الأكاديمية. كما أنيطت بالأكاديمية مهمة تشجيع الإبداع الثقافي بمختلف أشكاله، والمغربي منه على وجه الخصوص، والتعريف به وتثمينه وتنظيم الملتقيات الأكاديمية من مختلف أنحاء العالم، وإحداث كراسي علمية لمناقشة القضايا الفكرية، وكذا إحداث جوائز لتكريم الشخصيات المرموقة والأعمال الفكرية المتميزة والإبداعات الفنية الرصينة.

• “البنك ليك” تقدم عرض فتح حساب بصورة “سلفي”. قالت مجموعة التجاري وفا بنك إنه في إطار استراتيجية التحول الرقمي والإدماج المالي في خدمة الشباب المغربي، تعزز “البنك ليك” عرضها للبنك المجاني لفائدة الشباب الذين لا يتجاوز عمرهم 35 سنة، عبر تزويدهم بتجربة رقمية مبسطة ومرنة وغير مسبوقة في السوق. وقالت المجموعة، في بلاغ لها، إن هذه التجربة تتماشى مع أنماط الحياة الجديدة لـ “جيل مرتبط بالأجهزة الرقمية”، حيث يمكن فتح حساب بشكل رقمي بالكامل ودون الحاجة للتنقل إلى الوكالة. وهكذا صار فتح الحساب سهلا عبر التقاط صورة سلفي، من خلال استخدام تكنولوجيا التعرف على الوجه والتوقيع الإلكتروني، وتستجيب هذه التدابير الآمنة كليا لتعليمات بنك المغرب، في احترام صارم لقانون حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي. وقال البلاغ إنه يكفي تحميل تطبيق “البنك ليك”، المتاح على الهواتف الذكية، والقابل للتحميل انطلاقا من المتاجر الإلكترونية.

error: