الأساتذة يواصلون مسيراتهم الإحتجاجية بالرباط لإسقاط “التعاقد”

الرباط: أنوار بريس

إحتشد الأساتذة أطر الاكاديميات الجهوية للتربية و التكوين، “المتعاقدين”، في مسيرة إحتجاجية حاشدة بشوارع الرباط، اليوم الثلاثاء 6 أبريل، للمطالبة بإسقاط مخطط التعاقد.

و رفع آلاف المحتجين، شعارات “نريد إسقاط التعاقد” و “كرامة الاستاذ فوق كل إعتبار”، وذلك في محاولة للضغط عن الحكومة و الوزارة الوصية على القطاع، للإستجابة لمطالبهم بعد سلسلة من الإضرابات و الإحتجاجات.

و ندد المحتجون، بصمت الحكومة تجاه معالجة ملفاتهم، و إدماجهم في أسلاك الوظيفة العمومية بدل النظام الاساسي الحالي لأطر الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين.

وعاينت جريدة “أنوار بريس”، الإنتشار الأمني المكثف بشوارع الرباط “محمد الخامس، و ساحة باب الأحد”، لمنع الاساتذة المحتجين من تنظيم مسيرتهم، خاصة بعد قرار منع التجمعات و التظاهرات، إثر حالة الطوارئ الصحية، لمنع تفشي فيروس كورونا.

وتحرص السلطات العمومية و الأمنية، على الحفاظ على النظام العام و عدم حدوث الفوضى، وتنظيم حركة السير و المرور، بهذه الشوارع الرئيسية بعدما تجمهر فيها المتظاهرون.

وكانت ولاية الرباط سلا القنيطرة، قد أصدرت بلاغا يقضي بمنع التجمعات والمظاهرات بالساحات العمومية و الشوارع، في إطار حالة الطوارئ الصحية المقررة ببلادنا.

error: