سقوط أول ضحايا الساعة الإضافية على إثر حادثة سير بمكناس

 

لقي تلميذ يبلغ من العمر 13 سنة، مصرعه بعد تعرضه لحادثة سير أثناء مشاركته في الاحتجاجات التي اندلعت ضد الساعة الإضافية بمدينة مكناس. وقالت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بمكناس، إن الأمر يتعلق بالتلميذ زهير الوكيلي المزداد بتاريخ 17 غشت 2005، والذي كان يتابع دراسته بالسنة الأولى من التعليم الاعدادي، بثانوية “ابن رشد” الإعدادية بمكناس، والذي تم نقله إلى مستشفى “محمد الخامس” بالمدينة، إثر تعرضه لحادث سير، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة هناك، وأوضحت المديرية أن مصالح الأمن الوطني باشرت أبحاثها لمعرفة حيثيات الحادثة المؤسفة.

وتشهد عدة مدن منذ بداية الأسبوع الحالي مظاهرات تلاميذية رافضة للتوقيت الصيفي الذي صادقت الحكومة على اعتماده بشكل دائم، حيث خرج الآلاف من التلاميذ صباح اليوم الجمعة، في كل جهات المملكة في مسيرات احتجاجية عبروا من خلالها عن رفضهم لترسيم الساعة الإضافية.
وباشرت السلطات الأمنية حملة اعتقالات في صفوف التلاميذ أثناء المسيرات الاحتجاجية حيث تم اعتقال ثلاثة تلاميذ قرب الثانوية التأهيلية “سلمى المصدق” بسلا، كما جرى اعتقال تلميذ بمدينة خريبكة، و5 تلاميذ بقلعة السراغنة.

و في هذا السياق، أعاد رئيس الحكومة سعدالدين العثماني، خلال ندوة حوارية بالمعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط تأكيد اعتماد الحكومة على نتائج دراسة قبل اتخاذها قرار الاستمرار في العمل بالتوقيت الصيفي (Gmt +1) على طول السنة، وأن هذه الدراسة الطاقية تربط بين الزيادة في الساعة القانونية والحفاظ على الأمن المائي والطاقي، مذكرا في هذا الإطار بانقطاع الماء مساء، أو لساعات خلال اليوم “إلى عهد قريب ببعض المدن المغربية.
كما أشار إلى أن الحكومة ستُعلن عن مرسوم اليوم الجمعة يتضمن مزيدا من المرونة في التوقيتين المدرسي والإداري، بعد زيادة ساعة إضافية للساعة القانونية بالمملكة.

وقامت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي اليوم الجمعة 9 نونبر بتوجيه مذكرة جديدة تحت رقم 18*158 إلى مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين وكذا المديرات والمديرين الإقليميين موضوعها تكييف المذكرة رقم 18*157 والتي تتعلق بالتوقيت المدرسي بعد اعتماد المغرب الساعة القانونية GMT+1.
ومنحت المذكرة الجديدة الصلاحيات لمديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بتكييف المذكرة 18*157 بتنسيق مع الولاة بغية تحديد الصيغ الأنسب للتوقيت المدرسي وفق الخصوصيات المجالية لكل جهة، مع احترام الزمن المدرسي وزمن التعلم واعتمادها في الفترة الشتوية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!