أبرز ما تناولته صحف نهاية الأسبوع

عناوين الصحف الصادرة يومي السبت/ الأحد 1 – 2 دجنبر

الاتحاد الاشتراكي :

علم من مصدر أوروبي أن مجلس الاتحاد الأوروبي، صادق على اتفاق الصيد البحري مع المغرب. فبعد المصادقة عليه من قبل لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الأوروبي (كوريبير)، صادق الوزراء الممثلون لمجموع الدول الأعضاء في الاتحاد، على اتفاق الصيد البحري الموقع في 24 يوليوز الأخير بالرباط. وسيعرض الاتفاق للمصادقة من قبل اللجن المختصة بالبرلمان الأوروبي قبل المصادقة النهائية في جلسة عمومية. ويحدد الاتفاق الجديد بين المغرب والاتحاد الأوروبي على الخصوص مناطق الصيد وشروط ولوج الأسطول الأوروبي، مع الرفع من المقابل المالي الذي سينتقل بمعدل سنوي من 40 إلى 2ر52 مليون أورو (زائد 30 في المئة).

أخبار اليوم :

بلغ عدد العمال المهاجرين في المغرب، السنة الماضية، 26 ألفا و283 شخصا، بنسبة 31.4 في المئة من الإناث و69.6 بالمئة من الذكور، مقابل 24 ألفا و684 شخصا سنة 2016، و23 ألفا و55 شخصا سنة 2015، حسب تقرير حديث للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي. وشمل التقرير أيضا معطيات حول توزيع العمال المهاجرين، حسب الجنسيات الأكثر تمثيلية خلال السنة المنصرمة في المملكة، إذ تصدر الفرنسيون لائحة العمال الأجانب في المغرب بعدد 5346 فرنسيا، يليهم السينغاليون ب4958، ثم الإسبان الذين بلغوا 2722، وفي الرتبة الرابعة حل التونسيون ب964، يليهم الفلبينيون ب964، والإيفواريون ب899، والجزائريون ب770، ثم المهاجرون من الولايات المتحدة الأمريكية ب667، فالأتراك ب664، وفي الرتبة الأخيرة حل الصينيون ب626.

الأحداث المغربية :

موازاة مع دخول قضية أحداث الحسيمة مرحلتها الاستئنافية بعد أحكام تدين المتهمين، خرجت منظمة “هيومن رايتس ووتش” بتقرير جديد تقول فيه إن المتهمين تعرضوا للتعذيب. غير أنه بالنظر لأطوار القضية، فقد تم إجراء أزيد من 40 تقريرا للطب الشرعي بتكليف من المحكمة الابتدائية للدار البيضاء لم تثبت جميعها تعرض المتهمين للتعذيب، وجاء ذلك بعد عرضهم على الخبرة الطبية، التي نفت وجود آثار التعذيب، ما يدحض هذه الإدعاءات، وهو ما اعتبرته المحكمة في النهاية مجرد “ادعاءات غير جدية وعارية من كل إثبات”.

العلم : 

كما كان متوقعا لم يسفر الاجتماع الذي عقده الوزير المنتدب المكلف بالحكامة والشؤون العامة مع أرباب شركات توزيع المحروقات عن أية نتائج مهمة مفرحة للمواطنين والمواطنات في ما يتعلق بأسعار البنزين والغازوال، بل تأكد أن الاجتماع المذكور لم يكن سوى مناورة جديدة من مناورات الحكومة المتعددة التي يقودها وزيرها المشهود له بالتضحية من أجل الدفاع عن مصالح الشركات. وفي هذا الصدد، أكد مصدر من تجمع النفطيين المغاربة، الذي حضر الاجتماع، أن المفاوضات بين الحكومة والنفطيين المهنيين انتهت إلى الاتفاق على تخفيض أسعار البنزين والغازوال بقيمة 50 سنتيما فقط، وسيطبق هذا السعر الجديد بداية من يومه السبت 1 دجنبر من السنة الجارية. وهذا يعني أن الحكومة سمحت للشركات المستفيدة بتخفيض سعر الغازوال بنسبة تقل عن 8 بالمئة، بيد أن سعر برميل النفط انخفض في السوق العالمية بنسبة 40 بالمئة، مما يؤكد أن شركات توزيع المحروقات في بلادنا فرضت على الحكومة الحفاظ لنفسها على هامش ربح كبير جدا يفوق جميع التوقعات.

المساء :

تجنب لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالحكامة والشؤون العامة، إصدار أي بلاغ لكشف مضمون الاجتماع العاجل الذي عقده مع شركات المحروقات لبحث تخفيض الأسعار. واكتفى الداودي بتصريحات صحفية متفرقة، أكد فيها أن الاجتماع خلص إلى ضرورة تخفيض أسعار الوقود بنحو 60 سنتيما، قبل أن يفتح لنفسه مجالا للتراجع عن المهلة التي سبق له أن حددها للشركات من أجل تخفيض الأسعار، والتي تنتهي اليوم، بعد أن شكل لجنة من أجل دراسة مضمون اللقاء، موازاة مع تشكيل لجنة من طرف الوزارة لبحث هذا المقترح الذي لمح إلى أنه لم يحظ بموافقة بعض الشركات.

 رسالة الأمة:

أكد إدريس جطو، رئيس المجلس الأعلى للحسابات، خلال مناقشة الميزانية الفرعية للمجلس بلجنة العدل والتشريع بمجلس المستشارين، أن قضاة المجلس يحددون المؤسسات التي سيتم افتحاصها عن طريق وضع برنامج يراعي تنوع المؤسسات بجميع المناطق، كما أن المجلس سيعمل مستقبلا على تتبع مآلات التوصيات التي يقدمها للقائمين على المؤسسات التي يتم فحصها. وكشف أن المجلس سيقوم بتوظيف 50 قاضيا، وتعيينهم بالمجالس الجهوية للحسابات عن طريق مباراة تهم الحاصلين على شهادة “مهندس دولة” المسلمة من طرف المدارس والمعاهد والجامعات الوطنية أو الأجنبية المؤهلة لتسليمها في عدد من الشعب والتخصصات، من بينها الهندسة المدنية، وهندسة البناء والمنشآت، والهندسة الحضرية والبيئة.

بيان اليوم:

جددت الأمم المتحدة دعمها “لحوار معزز” بين المغرب والجزائر، لما فيه مصلحة المنطقة برمتها. وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، في لقائه الصحفي اليومي في نيويورك، “لقد كنا دائما نؤيد بشدة تعزيز الحوار بين الجزائر والمغرب، اللذين تكتسي علاقاتهما أهمية بالغة للمنطقة”. ويتعلق الأمر بثاني تصريح يدلى به المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة حول أهمية إطلاق حوار دائم بين المغرب والجزائر، عقب الخطاب الذي ألقاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء، والذي أعلن فيه جلالته استعداد المغرب للدخول في حوار “مباشر” و “صريح” مع الجزائر.

Libération

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج لقطاع “الصناعات التحويلية باستثناء تكرير البترول” سجل ارتفاعا بنسبة 0.1 بالمئة خلال أكتوبر المنصرم، بعد الانخفاض الذي كان قد سجله في شتنبر الماضي. وعزت المندوبية السامية، في مذكرة إخبارية حول الرقم الاستدلالي للأثمان عند الإنتاج الصناعي والطاقي والمعدني لشهر أكتوبر 2018، هذا الارتفاع إلى أسعار “التعدين” و”صنع منتجات أخرى غير معدنية”، التي ارتفعت على التوالي بنسبة 1.2 بالمئة و1.1 بالمئة.

challenge

كشف التصنيف الأخير ل(ممارسة الأعمال)، من بين المؤشرات العشرة التي تم اختيارها لترتيب 190 دولة، أن المغرب حصل على أضعف نقطة له بخصوص مؤشر “الحصول على القروض”. فبخصوص هذا المؤشر احتل المرتبة 112، في حين جاء على سبيل المثال في المرتبة الثامنة عشرة في ما يتعلق بمؤشر الحصول على “تصاريح البناء”. وهذا يعني، أنه يتوفر على صعيد هذا المؤشر على هامش تطور كبير يمكنه من تحقيق هدفه في ولوج قائمة أفضل 50 اقتصاد في ممارسة الأعمال.

LA Vie Eco

المديرية العامة للضرائب تمارس ضغوطات على المهن الحرة. وهكذا، أجرى موظفو المديرية، خلال السنة الجارية، 1569 عملية مراقبة لهذه الفئة، مقابل 570 سنة 2017، وفقا للأرقام التي حصلت عليها أسبوعية (لافي إيكو). وتريد الدولة وضع حد للتهرب الضريبي لدى هذه الفئة من دافعي الضرائب، الذين يؤدون نحو 24 ألفا و800 درهم في السنة. وبعد المهن الحرة، ستنتقل المديرية العامة للضرائب إلى التجار والمنعشين العقاريين.

Aujourd’hui le Maroc

الاجتماعية السارية حالي ا. وسيتم تحديد الأسر المؤهلة للاستفادة من خدمات هذا النظام وفقا لمعايير موضوعية وبفضل التكنولوجيات

Le Matin

أعرب رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، ونظيره البلغاري بويكو بوريسوف، عن تفاؤلهما بشأن آفاق العلاقات الاقتصادية والسياسة بين الرباط وصوفيا. ومكنت اللقاءات، التي ميزت زيارة العمل التي قام بها للمملكة مسؤولون سامون من بلغاريا والوفد المرافق لهم، من بحث فرص الشراكة الاقتصادية بين البلدين، واستكشاف الوسائل الكفيلة برفع التحديات المشتركة، لاسيما على مستوى الأمن والهجرة.

Al Bayan

وقعت الوكالة المغربية للطاقة المستدامة (مازن) ومجموعة “سي إم اي إنيرجي”، مذكرة تفاهم حول تكنولوجيا أجهزة استقبال الطاقة الشمسية. وتروم هذه الاتفاقية مواكبة المصنعين المغاربة وتطوير مهاراتهم، من أجل إتقان هذه الحلقة المهمة في سلسلة قيمة الأبراج الشمسية.

l’Opinion

نظمت الجمعية المغربية للمصدرين لقاء عمل مغربي-بلغاري، لتعزيز فرص العمل ودعم المبادلات الثنائية. وأكد حسن السنتيسي الإدريسي، رئيس الجمعية المغربية للمصدرين، أن دور الجمعية، باعتبارها ممثلة للمصدرين، يكمن في الدفع نحو إقامة تعاون قوي مع الشركاء البلغاريين، مع إبراز التقدم الذي حققه المغرب على المستوى الصناعي. ويظل حجم المبادلات التجارية بين المغرب وبلغاريا، خلال سنة 2017، متواضعا للغاية، إذ لم يتجاوز 2.5 مليار درهم.

Telquel 

أطلق وزير الفلاحة، المكلف بإعداد استراتيجية جديدة للتنمية الفلاحية تروم على الخصوص تعزيز بروز طبقة فلاحية متوسطة، طلب عروض من أجل إنجاز دراسة للاستراتيجية الجديدة للقطاع الفلاحي. ويتعين أن تستجيب للتعليمات الملكية السامية لتعزيز إنجازات مخطط المغرب الأخضر، وتحديد المحاور الجديدة لتنمية القطاع على المديين المتوسط والبعيد. وتم تحديد كلفة الخدمات في 20.04 مليون درهم، على أن تمتد الدراسة على مدى خمسة أشهر.

Maroc Hebdo

ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن المغرب، الذي يعتزم تحقيق اندماج إقليمي عميق على أساس التعاون جنوب جنوب، في طريقه لأن يصبح قوة إفريقية عظمى. وأوضحت الصحيفة، في ملف حول التنمية الاقتصادية بالمملكة، بعنوان “المغرب، الاقتصاد رقم 1 بمنطقة شمال إفريقيا”، أن عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي دليل على الالتزام الراسخ للمملكة تجاه إفريقيا. ووفقا لصحيفة (التايمز)، فإن المملكة أصبحت ثاني أكبر مستثمر إفريقي في القارة، حيث بلغت استثماراتها 17.5 مليار درهم في الفترة ما بين 2008 و2015.

Le Ccanard Liberer

توجت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط بالميدالية الذهبية للصحة والسلامة والبيئة من الاتحاد العالمي للأسمدة، تقديرا لالتزامها بالتميز في هذه المجالات. وتأتي هذه الجائزة، التي تسلمها المدير التنفيذي للمجموعة، مصطفى التراب، ببكين، على هامش المنتدى الاستراتيجي للاتحاد العالمي للأسمدة، والتي منحت هذه السنة لـ 22 شركة من أصل أكثر من 400، “لتؤكد الالتزام القوي لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط بتعزيز ثقافة قوية للصحة والسلامة تقوم على الاستباق والوقاية من المخاطر والتعبئة المستمرة لجميع أعوانها .

L’observateur

أسفرت زيارة وفد المسؤولين ورجال الأعمال، الذي ترأسته الأميرة أستريد، ممثلة العاهل البلجيكي، عن توقيع عدة اتفاقيات، خاصة في القطاع الصناعي. ووقعت المجموعة البلجيكية “سابكا”، من خلال فرعها المغربي، وشركة “سابينا إيروسبايس”، مذكرة تفاهم حول تطوير شراكة حول أنشطة صيانة الطائرات العسكرية في المغرب. كما استأثر قطاع التعدين باهتمام الفاعلين البلجيكيين. ووفقا لوزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، عزيز رباح، سيتم توقيع العديد من الاتفاقيات بين الشركات المغربية والبلجيكية. وإلى جانب العقود التي تم توقيعها خلال الزيارة، سيتم توقيع عقود أخرى في الأسابيع المقبلة.

Le Temps

قال كاتب الدولة البرتغالي المكلف بالطاقة، جواو غالامبا، إن خط الربط الكهربائي الجديد بين المغرب والبرتغال سيرصد له غلاف مالي تتراوح قيمته ما بين 600 و700 مليون أورو. وأوضح أن “التدفقات ستسير في الاتجاهين حسب احتياجاتنا”، مشيرا إلى أنه في البداية، ستصدر البرتغال أكثر بقليل من المغرب، لكن بعد بضع سنوات، سيكون العكس. ويروم هذا الخط، الذي يبلغ طوله 250 كلم، تطوير الطاقات المتجددة في البلدين. ومن خلال هذا المشروع، يؤكد المغرب مسعاه في أن يصبح مركزا للطاقة بين أوروبا وإفريقيا في مجال الربط الكهربائي.

Maroc Hebdo

ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن المغرب، الذي يعتزم تحقيق اندماج إقليمي عميق على أساس التعاون جنوب جنوب، في طريقه لأن يصبح قوة إفريقية عظمى. وأوضحت الصحيفة، في ملف حول التنمية الاقتصادية بالمملكة، بعنوان “المغرب، الاقتصاد رقم 1 بمنطقة شمال إفريقيا”، أن عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي دليل على الالتزام الراسخ للمملكة تجاه إفريقيا. ووفقا لصحيفة (التايمز)، فإن المملكة أصبحت ثاني أكبر مستثمر إفريقي في القارة، حيث بلغت استثماراتها 17.5 مليار درهم في الفترة ما بين 2008 و2015.

La Nouvelle Tribune

أكد الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، محمد الدردوري، أن المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ستعرف تنفيذ حكامة متجددة تكون مصدرا للتقارب والنجاعة والابتكار. وأبرز الدردوري، في حديث للأسبوعية، أن المرحلة الثالثة تحمل برامج متجددة لفائدة الشباب والفئات الفقيرة والمعوزة. ولتحقيق ذلك، أشار الدردوري إلى أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تتوفر على ميزانية بقيمة 18 مليار درهم. وسيتم تطوير آليتين لتحسين فعالية البرامج. ويتعلق الأمر بالسجل الاجتماعي الموحد لتحسين استهداف المستفيدين، إضافة إلى إنشاء بنك للمشاريع من شأنه تسهيل تمويل وتقاسم الكفاءات بين الفاعلين في القطاع الخاص والمجتمع المدني وحاملي المشاريع.

Le Reporter

أكد محمد ربيع الخليع، المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، بأن المكتب يولي “أهمية قصوى” لسلامة المسافرين. وقال الخليع، في حديث للأسبوعية، “لقد اعتمدنا استراتيجية تهدف إلى التأمين الفعال للرحلات والقطارات”.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.