حملة تلقيح طارئة للأطفال بعد اكتشاف فيروس الشلل في بريطانيا…

أفادت وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة، الأربعاء، أن جميع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنة وتسع سنوات والقاطنين بلندن الكبرى مدعوون للتلقيح ضد فيروس شلل الأطفال المكتشف في مياه الصرف الصحي.

وأكدت الوكالة أنه في إطار حملة التلقيح الطارئة، فإن حوالي مليون طفل بريطاني معنيون بالتلقيح وبالجرعة المعززة أيضا، مضيفة أنه سيتم التواصل مع أولياء الأطفال ومقدمي الرعاية من قبل الطبيب العام في بحر الشهر المقبل.

ومن جهة أخرى فإن المملكة المتحدة وأوروبا كانت قد أعلنت منذ 2003 أن شلل الأطفال أصبح من الماضي ،ورغم ذلك فإن هذا الفيروس ، الذي يسبب الشلل، تم اكتشافه 116 مرة في مياه الصرف الصحي بلندن في فبراير المنصرم.

وحسب الوكالة، فإن العينات المكتشفة هي جزء لا يتجزأ من اللقاح، والمستخدم في بلدان أخرى.

وفي بعض المناطق من العالم التي تشهد تفشي فيروس الشلل، يعد التلقيح عن طريق الفم طريقة آمنة حيث يستعمل فيه فيروس حي، والذي يوفر مناعة ضده، لكن بوسعه الانتشار بين الساكنة في المناطق الأقل حماية.

وفي ذات السياق، فإن استمرار انتشار الفيروس سيؤدي إلى تحوره بسبب الفيروس الحي الذي من شأنه أن يسبب الشلل مرة أخرى.
وفي بعض المناطق من العالم التي تشهد تفشي فيروس الشلل، يعد التلقيح عن طريق الفم طريقة آمنة حيث يستعمل فيه فيروس حي، والذي يوفر مناعة ضده، لكن بوسعه الانتشار بين الساكنة في المناطق الأقل حماية.

وفي ذات السياق، فإن استمرار انتشار الفيروس سيؤدي إلى تحوره بسبب الفيروس الحي الذي من شأنه أن يسبب الشلل مرة أخرى.

ووفق وكالة الأمن الصحي البريطانية فإن معظم العينات المكتشفة تعتبر الشكل الأمن للقاح الفيروس، إلا أن “بعض” متحوراته يمكن أن تشكل خطرا.

error: