- الإعلانات -

الأغنام المغربية ممنوعة من دخول مليلية المحتلة

- الإعلانات -

تفاعلا مع خبر انتشار مرض “الحمى القلاعية” وسط قطعان الماشية المغربية، أعلنت حكومة مدينة مليلية المحتلة، منعها إدخال الأضحية المغربية إلى أراضيها، وذلك على بعد أشهر من عيد الأضحى.

وكشف المسؤول الحكومي الإسباني، أن كل المؤشرات تؤكد على منع إدخال الأضاحي المغربية للمدينة المحتلة في عيد الأضحى المقبل، بعدما كان من المرتقب إدخال 6000 خروف من المغرب، بمعدل خروف لكل عائلة، وذلك بسبب الحمى القلاعية، وذلك نقلا عن وكالة الأنباء “أوروبا بريس”.

وبرر المسؤول الإسباني سبب تراجع سلطات بلاده عن القرار القاضي بالسماح بإدخال الماشية المغربية إلى مليلية، “أنه تم ومنذ العاشر من شهر يناير الماضي، اكتشاف ثلاث بؤر للحمى القلاعية في مناطق قريبة من مدن طنجة، والحسيمة، وتطوان، ما يزكي التخوف من تسلل الوباء إلى المدينة المحتلة، مشددا على أن مليلية تعتمد، منذ عام 2015، معايير الحماية الاستباقية من الحمى القلاعية”.

وكان المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، باشر حملة تلقيح الأبقار ضد مرض الحمى القلاعية مليون رأس، فيما بلغت نسبة التلقيح في بعض الأقاليم، كوجدة، وبوجدور، والعيون نسبة 100 في المائة، فيما تتواصل العملية في جميع جهات المملكة في سبيل تغطية مجموع القطيع الوطني من الأبقار.

وحسب المكتب، فإن عملية التلقيح هذه السنة ينخرط فيها 552 طبيبا بيطريا خاصا، وكذا التقنيون، والأطباء البياطرة، التابعون للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، فيما يستفيد الكسابة من تلقيح أبقارهم مجانا، لأن المكتب يتكفل بالمصاريف المتعلقة باللقاح، وتعويض البياطرة الخواص.

وشهدت بداية السنة الجديدة إصابة بعض الأبقار بمرض “الحمى القلاعية”، بسبب انتشار الفيروس، الذي لم يسبق له وجود، قبل العام 2019، وهو مرض، يصيب الماشية، خاصة الأبقار، فيما يمكن أن ينتقل إلى الإنسان، سواء بطريقة مباشرة، أو غير مباشرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!