الحبيب المالكي يؤكد للسفير اليمني أن الحل الممكن للنزاع يكمن في حوار يمني يمني  

استقبل الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، يوم الأربعاء 15 ماي 2019 بمقر المجلس، السيد عزالدين سعيد الأصبحي سفير الجمهورية اليمنية بالرباط.

خلال هذا اللقاء، أعرب السفير عن تقديربلده لموقف المملكة المغربية الداعم لاستقرار اليمن والمساند لسيادة ووحدة الشعب اليمني، وأطلع بالمناسبة، السيد رئيس مجلس النواب على آخر تطورات الأوضاع بالساحة اليمنية، وانعكاسات الحرب القائمة على الحياة اليومية لليمنيين، وعلى منطقة الخليج العربي.

وعبر السفير عن رغبة البرلمان اليمني في توطيد علاقات التعاون مع مجلس النواب،  كما أكد على تطلع بلده للاستفادة من التجربة المغربية،في المجال الحقوقي وعلى مستوى التدبير الإداري والجهوي.

من جهته، أكد رئيس مجلس النواب أن المملكة المغربية تتابع  باهتمام وبقلق مجريات الصراع في اليمن، في مستوياته المحلية والإقليمية والدولية. كما أكد أن المغرب يؤمن بأن الحل الممكن يكمن في حوار يمني يمني من شأنه أن يؤدي إلى توفير قاعدة أساسية لمخرج واقعي متبصر من هذه الأزمة درءا للمزيد من أي تطورات مقلقة وتجنبا لأي رهانات لن تخدم الشعب اليمني، ولن تصون لمنطقة الخليج أسباب السلم والأمن والاستقرار. وفي هذا الأفق لن يجد الأشقاء في اليمن من المملكة المغربية إلا الدعم والمساندة.

كما أعرب رئيس مجلس النواب عن حرصه على تعزيز علاقات التعاون بما يعكس متانة العلاقات الحضاريةوالتاريخية والسياسية والثقافية التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين.

error: Content is protected !!