الحكومة الإيطالية الجديدة تنال ثقة البرلمان و تستكمل صلاحياتها الدستورية

نالت الحكومة الإيطالية الجديدة برئاسة جوسيبي كونتى، مساء اليوم الثلاثاء ، ثقة مجلس الشيوخ ، لتستكمل بذلك صلاحياتها الدستورية.

و فازت الحكومة مكونة من حركة خمس نجوم (المعارضة للمؤسسات) والحزب الديمقراطي ( يسار وسط) بتأييد 169 عضو في مجلس الشيوخ، مقابل 133 حجبوا الثقة ، فيما امتنع 5 عن التصويت.

وبعد حصوله على ثقة مجلس الشيوخ مساء اليوم و ثقة مجلس النواب أمس الاثنين سيتولى جوسيبي كونتي ووزراء حكومته مهامهم الرسمية.

و سيمضي كونتي و حكومته قدما في تنفيذ برنامج مشترك، يتضمن أساسا الدفع بعجلة النمو من خلال إقرار ميزانية للعام 2020 قادرة على تفادي زيادة تلقائية لضريبة القيمة المضافة ، كما يشمل خفض الدين العام و فرض تخفيضات ضريبية و محاربة “الاتجار بالهجرة”، و كذا “إلزام أروبا” بإعادة توزيع المهاجرين، إضافة إلى “تحسين ميثاق الاستقرار” الأوروبي و إيلاء أكبر قدر من الاهتمام لإفريقيا .

كما يقضي البرنامج الحكومي كذلك بخفض مساهمات الشركات في الضمان الاجتماعي عن موظفيها، ودعم الشركات المتوسطة والصغرى وتخصيص مساعدات للابتكار في ثاني أكبر قوة صناعية في منطقة الأورو، وتوفير مساعدات للمزارعين بهدف زيادة حصة منتجات الزراعة العضوية، وتوسيع قطاع الطاقات المتجددة.

و أدت الحكومة الإيطالية الجديدة يوم الخميس الماضي اليمين الدستورية أمام رئيس جمهورية سيرجيو ماتاريلا، إيذانا بميلاد الحكومة السادسة و الستين خلال 72 عاما منذ قيام الجمهورية الإيطالية

error: Content is protected !!