ندوة وطنية حول التكوين عن بعد وأثره في التنمية المهنية للأستاذات والاساتذة بجهة الداخلة وادي الذهب

الداخلة: نورالدين المتقي 

ينظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الداخلة وادي الذهب بتنسيق مع الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة ومؤسسة تمكين للتفوق والابتكار، وذلك تخليدا للذكرى 44 للمسيرة الخضراء المظفرة، الندوة الوطنية الثانية على مدى يومي 15 و 16 نونبر 2019 بقاعة الندوات بالأكاديمية.
برنامج الندوة يرتكز أساسا على دورة تكوينية لفائدة الأساتذة حول منصة تمكين يشارك من خلالها الدكتور عبد الاله كاديلي بصفته مديرا للمؤسسة الواقع مركزها الرئيس بالمحمدية، في التعريف بالمؤسسة وخدماتها التربوية الموجهة لجميع الفئات وكيفية الاشتغال على المنصة والاستفادة من دروسها الخاصة بالدعم الدراسي والتربوية في الرياضيات والفيزياء وعلوم الحياة والأرض وكذا اللغات للثانوي الاعدادي والثانوي التأهيلي.
تجدر الإشارة إلى أن اليوم الموالي عرف الحدث الأبرز في الندوة يتعلق الامر بتوقيع اتفاقية شراكة وتعاون بين المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالجهة ومؤسسة تمكين للتفوق والابتكار، وتفعيل توقيع اتفاقية مماثلة بين الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة ومؤسسة تمكين (تم الاتفاق حولها سابقا في شتنبر 2017)، في إطار الانفتاح على المؤسسات التي تخدم بشكل مباشر مصلحة التلميذات التلاميذ من أي نقطة داخل الوطن مهما بعدت المسافات الجغرافية بينها.
يذكر أيضا أن مجموع المداخلات التي أغنت الندوة من طرف السادة الأساتذة صبت أساسا في تقريب المفاهيم الخاصة بالتكوين عن بعد وكذلك عرض التجارب التي راكمتها المؤسسة في هذا الباب منها تجربة “منصة أليسون “و”منصة إدراك” والتي أعقبتها مناقشات هامة حاولت بشكل أو بآخر الإجابة عن انتظارات المهتمين بمثل هذه المشاريع التربوية الهادفة إلى الرفع من المستوى التعليمي وتجويده في إطار المواكبة الضرورية لما تعج به الساعة العلمية من انفجار تكنولوجي حديث هائل.
برنامج الندوة الوطنية عرف أيضا تنظيم ورشات تطبيقية في التكوين عن بعد أشرف عليه خبراء تربويون حضروا لهذا الغرض تعميما للفائدة عبر رسائل تربوية ترتكز على الاهتمام بتحصيل المتعلمات والمتعلمات عبر منصات التكوين عن بعد بشكل يضمن إلى حد كبير تقوية مداركهم للوصول بهم إلى تحقيق النجاح والتفوق المنشود.

error: Content is protected !!