النائب البرلماني الاتحادي، نبيل صبري، ينجو من حادثة سير

  • أحمد بيضي

 

   علمت “أنوار بريس” أن النائب البرلماني الاتحادي، عن إقليم خنيفرة، ونائب رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة، نبيل صبري، قد نجا من حادثة سير بالعاصمة الرباط، بعد أن صدمته سيارة تسير بسرعة غير قانونية، وهو على متن سيارته.

   وصلة بالموضوع، ذكرت مصادرنا أن الحادث تسبب في إصابة النائب البرلماني بجروح طفيفة، وكسر بليغ على مستوى الأنف، نقل اثرها إلى مستشفى الشيخ زايد، لتلقي العلاجات الضرورية، فيما شهدت غرفته بهذا المستشفى زيارات مكثفة.

    وأفادت مصادر “أنوار بريس”، أن البرلماني نبيل صبري، لم يتعرض لأي كسور خطيرة، كما تم نشره ببعض المواقع، وأن حالته الصحية في تحسن لا تستدعي أي قلق، ومدة خضوعه لفترة نقاهة سيحددها الطبيب المتابع لحالته.

    متمنياتنا للنائب نبيل صبري بالشفاء العاجل، والسلامة والعافية، حتى يعود إلى أسرته الصغيرة وعمله، ولالتزاماته البرلمانية، ومهامه الاقليمية والجهوية، ومن جهتها عبرت أسرته عن شكرها وامتنانها وتقديرها لكل المتصلين، حضوريا أو هاتفيا والكترونيا، للاطمئنان على صحته .

 

error: Content is protected !!