أقوال الصحف المغربية الصادرة الإثنين 12 أكتوبر

• المغرب وفرنسا مدعوان إلى توحيد جهود رواد الأعمال بالبلدين لاستكشاف أسواق إفريقية جديدة. أكد فرانك ريستر، الوزير الفرنسي المكلف بالتجارة الخارجية، أن المغرب وفرنسا مدعوان إلى توحيد جهود رواد الأعمال بالبلدين من أجل استكشاف أسواق جديدة بعموم القارة الإفريقية. وقال إن “تقاربنا التاريخي والثقافي والجغرافي سيمكننا على وجه التحديد من تطوير مخططات تجارية جديدة”، داعيا إلى إحداث قنوات تجارية مبتكرة ودائمة. وذكر، في حوار مع الصحيفة، أن “المملكة هي المستثمر الأول من القارة الإفريقية في فرنسا، في وقت تعد فيه فرنسا الشريك التجاري الثاني للمغرب”.

• انطلاق موسم القنص: 76 ألف قناص برسم الموسم الجديد. يستفيد من موسم القنص، الذي انطلق منذ أزيد من أسبوع، والذي سيتواصل إلى غاية 22 فبراير 2021، أزيد من 76 ألف قناص، إذ سيتسغلون 2.8 هكتار المخصصة للقنص على المستوى الوطني. وقد تم اتخاذ العديد من الإجراءات لإنجاح هذا الموسم، على الرغم من الوباء، من أجل ضمان حماية الطرائد والقناصين، وذلك من خلال تطبيق رقابة صارمة وتوزيع أفضل للفضاءات المخصصة لهذه الرياضة الترفيهية. وبالتالي، ستتاح لجميع القناصين بالمملكة فرصة قنص جميع أنواع الطرائد، باستثناء طائر اليمام، والطيور المهاجرة، التي سينطلق موسم القنص الخاص بها في 17 يوليوز 2021.

• وجه الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية رسالة إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني دعاه فيها إلى جمع الأغلبية.
وعلمت الجريدة، أن الرسالة نصّصت على الضرورة الاستعجالية لجمع الأغلبية، ˜للنظر في ما هو مناسب في الظرفية الحالية، بعد انتهاء المشاورات حول المنظومة الانتخابيةŒ.
وكانت المشاورات السياسية حول القوانين الانتخابية، قد انطلقت مع وزير الداخلية، وتوصلت إلى نتائج حول ما هو مطروح على الأجندة الانتخابية مستقبلا. وتم تكليف وزير الداخلية من طرف الأحزاب بتبليغ رئيس الحكومة بما توصلت إليه.
ومن منطق الرسالة التي وجهها الكاتب الأول لحزب القوات الشعبية،فالأغلبية مدعوة إلى التشاور، وفقا لميثاقها وبناءعلى الحفاظ على إطارها المؤسساتي، وهوما يستوجب تحرك رئيس الحكومة في الوقت المناسب.

ومن المنتظر أن تحال القوانين موضوع المشاورات على البرلمان، كما يستدعي ذلك تفعيل المنهجية الديموقراطية المتعارف عليها، وهو الذي يملك سلطة الحكم عليها.

• بنعبد القادر يبرز الدور الحيوي للنساء في إصلاح منظومة العدالة. أكد وزير العدل، محمد بنعبد القادر، على الدور الحيوي الذي تضطلع به النساء في الحوار الوطني بشأن إصلاح منظومة العدالة. وأبرز بنعبد القادر، في كلمة خلال اجتماع تواصلي نظمه المعهد العالي للقضاء بالرباط احتفاء باليوم الوطني للمرأة، أن تخليد هذا اليوم الذي تم إقراره بمبادرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يشكل مناسبة لتكريم النساء المحاميات والقاضيات والموثقات وكاتبات الضبط والنساء العدول، وإبراز الجهود المستمرة في خدمة منظومة العدالة. وأوضح أن اللقاء يشكل مناسبة لتعميق المشاورات، خاصة مع الودادية الحسنية للقضاة، بشأن الورش التشريعي الذي تنكب عليه الوزارة، والإنصات لوجهات نظر النساء القاضيات في ما يتعلق بتدبير منظومة العدالة. كما أنها، حسب الوزير، فرصة للتأكيد على آفاق تعزيز المكانة المهنية التي تحتلها المرأة ضمن منظومة العدالة، ومساهمتها في خدمة الأمن القانوني والقضائي في المملكة.

• تتويج مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية بالجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات. فازت مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية و شركة “أكوا باور المغرب” بالجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات” في دورتها ال 13 التي تنظمها الشبكة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات .وهكذا نالت مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية الجائزة في فئة ” الخدمات المالية”، فيما حازتها شركة “أكوا باور المغرب” في فئة ” الشراكات والتعاون”.كما كرمت الجائزة التي يطلق عليها أيضا لقب ” الأوسكار الأخضر في الشرق الأوسط “، خلال حفل تكريم أقيم بالمناسبة في دبي مبادرات أخرى وممارسات المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات التي أطلقتها 20 جهة في المنطقة بهدف تحقيق التنمية المستدامة.وجرى اختيار الفائزين من بين متقدمين من 9 دول في الشرق الأوسط، شملت طلبات مشاركتهم 34 قطاعا مختلفا منها قطاع السيارات الذي تم إطلاقه العام الماضي.

• التغطية الاجتماعية.. مشروع مجتمعي لفائدة كافة المغاربة. بوصفه مشروعا مجتمعيا بامتياز، يمثل ورش تعميم التغطية الاجتماعية، الذي يندرج في إطار النهوض بالعدالة الاجتماعية والمجالية، نقطة تحول رئيسية في مسار الإصلاح الشامل لنظام الحماية الاجتماعية في المغرب. وقد أصبحت ملامح “هذا المشروع الوطني الكبير وغير المسبوق” أكثر وضوحا في الخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك محمد السادس، الجمعة، إلى أعضاء البرلمان بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية العاشرة. فقد كشف الخطاب الملكي، بوصفه خارطة طريق حقيقية لهذا المشروع الشامل، عن المحاور الأربعة الرئيسية التي سيرتكز حولها تعميم التغطية الاجتماعية. ويتعلق الأمر بداية بتوسيع التغطية الصحية الإجبارية بحلول نهاية عام 2022 على أبعد تقدير، بشكل يتمكن معه 22 مليون مستفيدا إضافيا من الوصول إلى التأمين الصحي الأساسي على المرض الذي يغطي تكلفة الرعاية والأدوية والتطبيب والعلاج. ويهم الشق الثاني تعميم التعويضات العائلية ليستفيد منها قرابة سبعة ملايين طفل في سن التمدرس وثلاثة ملايين أسرة. وفي ما يتعلق بالمحورين الثالث والرابع، فهما يتألفان على التوالي من توسيع قاعدة منخرطي نظام التقاعد ليشمل حوالي خمسة ملايين مغربي من بين السكان النشطين غير الحاصلين معاش، وتعميم الولوج إلى التعويض عن فقدان الشغل بالنسبة للمواطنين ذوي الوظائف المنتظمة.

• إعفاء المقاهي والمطاعم من “غرامات التأخير”. أصدرت المديرية العامة للضرائب، بلاغا، أعلنت فيه إعفاء أرباب المقاهي والمطاعم من جميع الضرائب المتعلقة بهذه السنة من زيادات وغرامات التأخير، وعدم ارتباطها بوقت محدد للأداء. القرار الذي، جاء عقب لقاء جمع المكتب الوطني للجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب مع المدیر العام للضرائب، خالد زازو، ألح على ضرورة عقد لقاء مشترك مع جميع الإدارات والوزارات المعنية بقطاع المقاهي والمطاعم لحل جميع الإشكالات الضريبة. وسيخفف قرار المديرية العامة للضرائب من معاناة المهنيين، الذين تراكمت عليهم الديون والضرائب، ولم يعد الغالبية العظمى منهم قادرين على الالتزام بها، حيث إن مهنيي القطاع تضرروا كثيرا طوال فترة هذه الجائحة ومن الإجراءات الصارمة التي تسنها السلطات الحكومية، وعلى رأسها الإغلاق، الذي فرض عليهم خلال مرحلة الحجر الصحي لمدة ثلاثة أشهر.

• شركة الطرق السيارة بالمغرب.. “جواز” يتجاوز حاجز المليون مستعمل. أعلنت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب عن تجاوز عدد مستعملي إلباس جواز، عبر الطريق السيار، حاجز المليون مستعمل (1 مليون مستعمل). وأوضحت الشركة، في بلاغ له، أنها تعلن بكل فخر عن تجاوز عدد مستعملي إلباس جواز حاجز المليون مستعمل، الذين وجدوا في هذا التغيير فرصة لكسب المزيد من السلامة والراحة عبر الطريق السيار وبدون تكلفة إضافية. وأضافت، أنه تم تحقيق هذا التطور الملحوظ بفضل الثقة التي أبان عنها المواطنون، الذين اختاروا طريقة الأداء الأتوماتيكي عن بعد، باعتبارها آلية آمنة وبسيطة ومتاحة للجميع، مشيرة إلى أن الأهم في ذلك هو أن هذه الطريقة بدون أي تكلفة إضافية مقارنة بطريقة الأداء النقدي .كما أن الانخراط والتعبئة القوية للموارد البشرية للشركة حول الورش الكبير الذي أطلق سنة 2017، والرامي إلى تحويل وتحديث نشاط استغلال شبكة الطرق السيارة، كان لهما وقع في تحقيق هذ النجاح .

• موجة تحويل مؤسسات ومقاولات عمومية إلى شركات مساهمة. من المرجح أن يخلق مشروع القانون المحدث للوكالة الوطنية للتدبير الاستراتيجي لمساهمات الدولة موجة لتحول مؤسسات ومقاولات عمومية إلى شركات مساهمة. وقد نصت المادة 5 من المشروع المذكور على أن “تشرف الوكالة، مع الأطراف المعنية، وفقا للتشريعات والأنظمة المعمول بها، داخل أجل أقصاه 5 سنوات ابتداء من دخول هذا القانون حيز التنفيذ، على التدابير الهيكلية التالية: تحويل جميع المقاولات العمومية التي تقع في نطاقها إلى شركة مساهمة بمجلس إداري يترأسه رئيس مدير عام، وتحسين حكامة المؤسسات والمقاولات العمومية التي تقع في نطاقها، على أن تحل الوكالة تدريجيا مكان الدولة في رأسمال المقاولات العمومية الواقعة في نطاقها، في احترام للتشريعات والأنظمة الجاري بها العمل”.

• توقيع اتفاقيتي شراكة لتعزيز مقاربات تدبير صحة وسلامة الشغيلة. تم توقيع اتفاقيتي شراكة بين كل من وزارة الصحة، والتجمع البيمهني للوقاية والسلامة الصناعية، والفدرالية الوطنية للصحة، والوكالة الوطنية للتأمين الصحي، وذلك من أجل تعزيز مقاربات تدبير صحة وسلامة الشغيلة. وتهدف الاتفاقية الأولى، الموقعة بين كل من وزارة الصحة والتجمع البيمهني للوقاية والسلامة الصناعية والفدرالية الوطنية للصحة، إلى توفير الوقاية الصحية للشغيلة، وتعزيز الحوار البيمهني والشراكة بين القطاعين العام والخاص. وتروم الاتفاقية الثانية، التي تم إبرامها بين الوكالة الوطنية للتأمين الصحي والفدرالية الوطنية للصحة، بلوغ تغطية صحية شاملة في أفق 2022، والمساهمة في تنزيل برامج الوقاية، تماشيا مع السياسة العامة للدولة والمشاريع الاستراتيجية للوكالة الوطنية للتأمين الصحي، وذلك بغية الوصول إلى تنظيم أمثل لأنظمة التأمين الإجباري الأساسي عن المرض.

• عمر هلال يفند الادعاءات الكاذبة للجزائر حول الصحراء المغربية. شكل اللقاء الوزاري الافتراضي لحركة عدم الانحياز، الذي انعقد تحت شعار “65 سنة بعد باندونغ”، مناسبة للسفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، لتفنيد الادعاءات الكاذبة لممثل الجزائر حول الصحراء المغربية. وفي رده على التصريح المتحيز والعدائي للمسؤول الجزائري، أشار السفير هلال إلى أن الصحراء المغربية هي قضية تتعلق بالسيادة الوطنية وبالوحدة الترابية للمملكة، مؤكدا أن المغرب مارس حقه الثابت في حماية وحدته الترابية وفي استرجاع أقاليمه الصحراوية سنة 1975 بفضل اتفاقية مدريد ووفقا لممارسات الأمم المتحدة. وأبرز الدبلوماسي المغربي على أنه خلال هذه الأوقات من جائحة كوفيد-19، التي تستوجب التضامن، “كان المغرب يأمل من المشاركين التوقف عن مهاجمة الوحدة الترابية وسيادة جيرانهم”، مضيفا أن “احترام الوحدة الترابية هو مبدأ أساسي بالنسبة للمغرب وحركة عدم الانحياز، ولا ينبغي استخدامه بأبعاد مختلفة”. وسجل السيد هلال أن المغرب، الذي اختار طريق الحوار، منخرط بشكل تام في العملية السياسية تحت الرعاية الحصرية للأمم المتحدة حول هذا النزاع الإقليمي، على أساس قرارات مجلس الأمن التي اعتمدها منذ 2007.

• الإيسيسكو: المغرب نموذج في مجال احترام حقوق النساء. أكد المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، سالم بن محمد المالك، أن المغرب يعد نموذجا في مجال احترام حقوق النساء. وأشاد المالك، في كلمة خلال الملتقى الدولي حول مجهودات المملكة المغربية في مجال التمكين الاقتصادي للنساء والفتيات الذي نظمته وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة بمناسبة الاحتفاء باليوم الوطني للمرأة المغربية (10 أكتوبر)، بجهود المغرب من أجل إدماج واسع للمرأة وتمكينها، تحت ظل القيادة الحكيمة والتوجيهات السديدة لصاحب الجلالة الملك محمـد السادس، والتي تعمل الحكومة على بلورتها في مختلف المجالات. وأشار، خلال اللقاء الذي ترأسه رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، إلى أن تمكين المرأة المغربية كان خيارا استراتيجيا منذ فجر الاستقلال، وتواصل بوتيرة متسارعة إلى اليوم، حيث انخفضت نسبة الأمية خلال الـ50 سنة الأخيرة إلى النصف، مضيفا أن المغرب يفخر كذلك بما حققته المرأة المغربية من تقدم مكنها من الوصول إلى المراكز القيادية داخل المغرب وخارجه.

• الخطاب الملكي تشخيص دقيق للواقع واستشراف للمرحلة المقبلة. اعتبر الباحث في علم الاجتماع، الطالب بويا أبا حازم، أن الخطاب السامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية العاشرة، تشخيص دقيق للواقع واستشراف للمرحلة المقبلة عبر إقرار مجموعة من التدابير والإصلاحات الكبرى. وأوضح أبا حازم، في تصريح صحفي، أن الخطاب الملكي شخص الوضعية الراهنة للبلاد، وركز على الأزمة الصحية الراهنة التي أبانت عن مجموعة من الاختلالات ومظاهر العجز، إضافة إلى تأثيرها السلبي على الاقتصاد الوطني والتشغيل. واعتبر أن الخطاب هو بمثابة “خارطة طريق” لإعادة هيكلة القطاعات الاقتصادية والاجتماعية من أجل تحقيق نموذج تنموي فعال، مشيرا بهذا الخصوص، إلى أن جلالة الملك ذكر بإطلاق خطة لإنعاش الاقتصاد الوطني عبر خلق آلية لتشجيع الاستثمار تتمثل في إحداث صندوق محمد السادس للاستثمار ، وكذا من خلال التأسيس لمنظومة الحماية الاجتماعية عبر تعميم التغطية الاجتماعية كمشروع كبير وغير مسبوق.

• طانطان.. توقيف سبعة أشخاص أحدهم من إفريقيا جنوب الصحراء للاشتباه في ارتباطهم بشبكة تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر. تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة طانطان بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من إجهاض عملية للهجرة السرية وتوقيف سبعة أشخاص من بينهم مواطن ينحدر من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر. وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف المشتبه فيهم في عمليات متفرقة بكل من مدينة طانطان ومنطقة “الوطية” الشاطئية، عندما كانوا بصدد التحضير لتنظيم عملية للهجرة غير المشروعة عبر المسالك البحرية في اتجاه جزر الكناري، كما تم ضبط أحد المرشحين للهجرة برفقتهم وهو من جنسية أجنبية وينحدر من دول إفريقيا جنوب الصحراء. وأضاف المصدر ذاته أن عملية التفتيش المنجزة بمكان التدخل أسفرت عن حجز ثلاث سيارات وزورق مطاطي ومحرك بحري، علاوة على سترتين للنجاة وأربع حاويات تضم 80 لترا من المحروقات.

• المغرب يسعى لتأمين مخزون كاف من لقاح كورونا والانفلونزا الموسمية لمواطنيه. تحسبا للمرحلة القادمة، التي يحذر خبراء من أنها ستكون أسـوأ وبائيا بالنظر لحلول فصل الأنفلونزا الموسمية، وتزايد عدد الإصابات بكورونا بموازاة مع توسيع قاعدة اختبارات الكشف عن الفيروس لتشمل القطاع الخاص، كشفت وزارة الصحة عن مساعيها لتأمين لقاح كورونا لكافة المغاربة بعد انتهاء مراحله التجريبية. وقــال وزيــر الصحة، خالد آيــت الطالب، إن وزارتـــه تسخر كامل جهودها لتأمين مخزون كاف من لقاح فيروس كورونا المستجد لكافة المغاربة، بعد انتهاء المراحل التجريبية للقاحات والـشـروع في ترويجها على المستوى العالمي. وأضاف في تصريح صحفي، أن الـوزارة منكبة على اتخاذ تدابير استباقية لتعميم التلقيح بالمملكة، في انتظار تأكد فعالية أي لـقـاح خـاص بـكـوفـيـد19، مـن اللقاحات التي توجد في طور المراحل الأخيرة للتجارب السريرية. وأكد آيت الطالب على أن المغرب مطالب بالاستعداد القبلي واتخاذ كل التدابير الكفيلة بإنجاح عملية التلقيح ضد فيروس كورونا، وكذا استبعاد عنصر المفاجأة، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية الرامية إلى اعتماد استراتيجية استباقية في مواجهة الوباء.

• مندوبية التخطيط: 439 ألف امرأة في وضعية بطالة بالمغرب. أبرزت المندوبية السامية للتخطيط أن حجم النساء في وضعية بطالة وصل إلى 439 ألف امرأة بالمغرب، بنسبة 7ر29 في المئة من الحجم الإجمالي للعاطلين. وأوضحت المندوبية، في مذكرة إخبارية لها بمناسبة اليوم الوطني للمرأة، وتناولت فيها وضعية المرأة تجاه سوق الشغل، أن البطالة متفشية أكثر في صفوف النساء مقارنة مع الرجال. وأوضحت المندوبية أن معدل البطالة لدى النساء بلغ 6ر15 في المئة، مقابل 1ر11 في المئة خلال الفصل الثاني من سنة 2019، و3ر11 في المئة لدى الرجال مقابل 2ر7 في المئة.

• المغرب يسجل عجزا على مستوى الأطباء النفسيين. أكد رئيس الجمعية المغربية للدعم والربط وتأهيل عائلات الأشخاص المصابين بأمراض نفسية (أمالي)، فؤاد مكوار، أن المغرب يسجل عجزا على مستوى الأطباء النفسيين، حيث يتوفر حاليا على 306 طبيبا نفسيا في القطاعين العام والخاص. وتابع أن المملكة تتوفر على 2225 سريرا فقط مخصصا للصحة النفسية، موزعا على 34 مؤسسة لتقديم العلاجات في الطب النفسي والإدمان، بمعدل 0,7 سرير لكل 100 ألف نسمة، بينما يوصي المعيار العالمي بسرير واحد لكل 10 ألف نسمة. وتابع مكوار أن التوزيع الجهوي لهذه الموارد غير عادل، حيث يستحوذ محور الدار البيضاء-القنيطرة على حصة الأسد (60 في المئة للدار البيضاء وحدها). وبخصوص الأدوية، اعتبر رئيس جمعية (أمالي) أن ميزانية 90 مليون درهم المخصصة للأدوية النفسية تبقى غير كافية مع غياب الأدوية من الجيل الجديد.

• 26.5 من المغاربة يعانون من اضطرابات اكتائبية. كشف البحث الوطني حول انتشار الاضطرابات النفسية والسلوكات الإدمانية في المغرب، الذي أنجزته وزارة الصحة بتعاون مع منظمة الصحة العالمية، أن 26,5 في المئة من المغاربة يعانون من اضطرابات اكتئابية. وأوضح البحث أن 9 في المئة يعانون من اضطرابات القلق، و5,6 في المئة من اختلال ذهني، و1 في المئة من انفصام الشخصية، و2 في المئة من التعاطي المفرط للكحول، و1,4 في المئة من الإدمان على الكحول.

• الشراكة الاستراتيجية بين المغرب وإيطاليا أضفت قيمة ووضوحا أكبر على قطاعات التعاون الواعدة. أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن الشراكة الاستراتيجية الموقعة بين المغرب وإيطاليا، البلدين اللذين تربطهما علاقات عريقة، ممتازة ومكثفة، أضفت قيمة أكبر والمزيد من الوضوح على القطاعات الواعدة، التي يزخر فيها التعاون الثنائي بإمكانات قوية. ورحب بوريطة، في حديث خص به وكالة الأنباء الإيطالية (نوفا)، أن المغرب وإيطاليا “تجمعهما علاقات قديمة قدم وجودهما كدولتين(…) إنها علاقات ممتازة: حوار سياسي مكثف، وتعاون أمني مستدام وتبادلات اقتصادية جوهرية وتقارب إنساني متفرد”. وقال بوريطة.. “لقد أقمنا شراكة استراتيجية بين المغرب وإيطاليا، من أجل مأسسة الحوار وهيكلته والنهوض به على مستوى الشراكة، وهذا جعلنا نضفي قيمة ووضوحا على القطاعات الواعدة “.واعتبر الوزير أن “مجالات مهمة للاستثمارات الإيطالية في المغرب قد برزت، خاصة في قطاعات الطاقات المتجددة والمالية والنسيج والصحة والصناعة الغذائية والبناء”.

• شكيب لعلج: الخطاب الملكي حدد أسس النموذج التنموي المنشود. اعتبر رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، أن الخطاب الملكي السامي، الذي ألقاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية العاشرة، حدد أسس النموذج الجديد للتنمية الاقتصادية والاجتماعية الذي تتطلع إليه المملكة. وقال لعلج، في تصريح صحفي، إن “الخطاب الملكي السامي كان بالغ الوضوح، والاتحاد العام لمقاولات المغرب يعتبر نفسه معنيا في الآن ذاته بالنموذج التنموي الجديد، وإنعاش الاقتصاد الوطني، وتعميم الحماية الاجتماعية”. وأبرز رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب أن الأمر يتعلق هنا بمخطط إنعاش اقتصادي طموح، وتعزيز الحماية الاجتماعية، وتطبيق قواعد الحكامة الجيدة وإصلاح الإدارة. وأضاف أن “صاحب الجلالة شدد على أهمية وضع ميثاق اجتماعي ثلاثي، تنخرط فيه الدولة والشركاء الاقتصاديون والاجتماعيون، كمفتاح لنجاح وتفعيل مخطط إنعاش الاقتصاد الوطني، ويتعين أن يبنى هذا التعاقد على أساس مبدأ الجمع بين الحقوق والواجبات”.

• أكادير.. فتح بحث لتحديد ملابسات وفاة شخصين عثر على جثتيهما بشقة سكنية. فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الظروف والملابسات المحيطة بوفاة شخصين عثر على جثتيهما بشقة سكنية بحي “تالبرجت” بنفس المدينة. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن الوطني كانت قد باشرت إجراءات معاينة جثة الضحية الأول، الذي يشتبه في كونه وضع حدا لحياته شنقا بإحدى غرف شقته، قبل أن تقود عمليات التفتيش المكانية من العثور على جثة ثانية، يجري حاليا العمل على تحديد هوية صاحبها، وهي مقطعة ومخبأة داخل أكياس بلاستيكية بمجموعة من مرافق المنزل. وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات الميدانية، المدعومة بالخبرات التقنية والعلمية الضرورية، تتواصل تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات هذه القضية، ورصد خلفياتها ودوافعها الحقيقية.

• النجاح في الانتعاش الاقتصادي وترسيخ عقد اجتماعي جديد. أكد المحلل السياسي والجامعي، مصطفى السحيمي، أن خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية العاشرة، وضع في مقدمة الأولويات النجاح في الانتعاش الاقتصادي مع ترسيخ عقد اجتماعي جديد. وأبرز السحيمي، في تصريح صحفي، أن الخطاب الذي وجهه جلالة الملك محمد السادس إلى البرلمان، انطلاقا من القصر الملكي بالرباط، يكتسي أهمية خاصة، لأنه يأتي في السنة التشريعية الأخيرة من الولاية الحالية، وفي ظرف استثنائي يرتبط بالأزمة الصحية والاجتماعية والاقتصادية. وأضاف السحيمي أنه “خطاب عن واقع الحال، ولكن أيضا عن محاور الإصلاحات التي ستتجلى في ما بعد السنة الحالية وسنة 2021” لتندرج بالتالي على المدى المتوسط. وأشار المحلل السياسي، في هذا الصدد، إلى “الاختلالات وأوجه التقصير” التي طالت الاقتصاد الوطني والتشغيل، والتي أشار إليها جلالة الملك في خطابه.

• سلامة نووية.. المغرب اعتمد إطارا تنظيميا يتماشى مع المعايير الدولية للأمن النووي. أبرز المدير العام للوكالة المغربية للأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي “أمسنور”، الخمار المرابط، أن الالتزام الدائم للمملكة المغربية ومؤسساتها تجاه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، يتجلى من خلال اعتماد إطار تنظيمي يتماشى مع الاتفاقيات والمعايير الدولية للأمن النووي والترويج له. وأوضح المرابط، في كلمة افتتاحية لورشة عمل تدريبية إقليمية نظمتها الوكالة عن بعد حول الدراسة والتقييم التنظيمي وعمليات تفتيش مفاعلات البحث، (من 5 إلى 9 أكتوبر الجاري)، أن التزام المغرب تجاه الوكالة الدولية يروم المساهمة في تعزيز الأمن والسلامة في المجالين النووي والإشعاعي على مستوى جميع المرافق والأنشطة التي تستخدم مصادر الإشعاعات المؤينة، بما في ذلك مفاعلات البحث المشغلة في الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

• بعد عدة أشهر من الإغلاق.. إعادة فتح الأجواء المغربية أمام السياح الأجانب. بعد حوالي ثمانية أشهر من إغلاق المجال الجوي المغربي أمام السياح الأجانب للحد من انتشار فيروس كورونا، ورغم الارتفاع في عدد الإصابات بالفيروس، فتح المغرب مجاله الجوي أمام الرحلات الجوية التي تنقل السياح الأجانب حيث حل، أول أمس السبت، بمطار مراكش المنارة أول فوج يضم سياحا فرنسيين، في إطار الجهود المبذولة للإنعاش التدريجي للسياحة الوطنية، لاسيما بعد أشهر طويلة من إغلاق الحدود الوطنية بسبب الأزمة الصحية الناجمة عن جائحة كورونا. وفي السياق ذاته، وبعد توقف لعدة أشهر، أعلنت شركة الطيران منخفض التكلفة “ريان إير” أنها ستستأنف رحلاتها إلى المغرب ابتداء من يوم أمس الأحد. وأوضح المكتب الوطني المغربي للسياحة، أن الشركة ستستأنف رحلاتها إلى المغرب وفق 23 رحلة خلال الأسبوعين المقبلين. ويتعلق الأمر، حسب المكتب، بثلاث وجهات تتمثل في مراكش، التي أعيد ربطها بباريس وبروكسل وليفربول ومانشستر، وأكادير التي ترتبط مرة أخرى مباشرة ببروکسل ومانشستر، ووجدة التي ستعرف رحلة مباشرة إلى باريس. 

• افتتاح سوق الجملة للخضر والفواكه بطنجة بمواصفات حديثة وتقنيات ولوج إلكترونية. تم أول أمس السبت افتتاح سوق الجملة الجديد للخضر والفواكه بمدينة طنجة، والمنجز في إطار برنامج طنجة الكبرى. ويمتد هذا السوق، الذي أنجز في إطار شراكة بين ولاية طنجة تطوان الحسيمة، والجماعة الحضرية لطنجة، ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، على مساحة إجمالية تصل إلى 11 هكتارا، وبلغت تكلفته الإجمالية 124 مليون درهم. وقال مصدر جماعي لـ”المساء” إن هذا السوق النموذجي تم إنجازه بتمويل من طرف الجماعة الحضرية لمدينة طنجة، فيما أسندت مهام التنفيذ وتتبع الأشغال إلى وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، مضيفا أن هذا السوق يعتبر الأكبر على مستوى الجهة، حيث يضم أرصفة ومسارات خاصة بإفراغ وشحن البضائع بالتقسيط وفضاء مغطى للصناديق الفارغة، وأرصفة خاصة لبيع السلع في الشاحنات، ووحدات خاصة بتخزين السلع، ومرافق صحية. كما تم اعتماد الوسائل التكنولوجية الحديثة في مراقبة الولوج إلى السوق. 

• برلمانيون: الخطاب الملكي قوي بمضامينه ويستحضر التحديات المرتبطة بالظرفية الاستثنائية الحالية. أكد برلمانيون بمجلسي النواب والمستشارين أن الخطاب السامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الخامسة من الولاية التشريعية العاشرة، يعد خطابا قويا بمضامينه ويستحضر كل التحديات والرهانات المرتبطة بالظرفية الاستثنائية الحالية. وفي هذا السياق، اعتبر رئيس فريق التجمع الدستوري بمجلس النواب، توفيق كميل، أن الخطاب الملكي يعد “تاريخيا “، إذ شدد جلالة الملك على تحويل الأزمة الاقتصادية والاجتماعية والصحية الناتجة عن أزمة “كوفيد-19” إلى مرحلة الاقلاع الاقتصادي، مبرزا أن مفتاح الإقلاع يتمثل في الاستثمار. وبدوره، أبرز رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، نور الدين مضيان، أن الخطاب الملكي كان متميزا إذ حمل توجيهات سامية وخارطة طريق بالنسبة لمجموعة من القضايا المرتبطة بالوضعية الاقتصادية والاجتماعية والتنموية بالبلاد، مشيرا إلى أن جلالته أكد على تحديات الأزمة الصحية بتداعياتها الاقتصادية والاجتماعية، الأمر الذي يتطلب ضرورة تحريك العجلة الاقتصادية وتعزيز منظومة الحماية الاجتماعية والحفاظ على مناصب الشغل وإحداثها. 

• إطلاق “خدمة القرب” لاقتناء تذاكر القطار بمختلف أحياء المدن. في إطار تطویر قنواته الخاصة ببیع التذاكر، یطلق المكتب الوطني للسكك الحدیدیة، ابتداء من اليوم الاثنین، “خدمة القرب” وهي قناة جدیدة للتوزیع، تسهل للزبناء عملیة اقتناء تذاكر القطار بجعلها في متناولهم لدى وكالات شریكة موزعة على مختلف أحیاء المدن. وأوضح بلاغ للمكتب، أنه سيتم، بشراكة مع “الشعبي كاش” وتسهیلات، إطلاق “خدمة القرب” تدریجیا على مستوى 3000 وكالة تابعة لهذین الفاعلین، مضيفا أنه سیتم دعم هذه الخدمة، التي تروم تعزیز “بیع القرب” لدى شبكات أخرى متعددة الخدمات، مثل “وفا كاش”، و”بريد كاش”، و”كاش بلوس” وغيرها. ولضمان تغطیة واسعة عبر مختلف جهات المملكة، سيعمل المكتب على تطویر شراكات جدیدة في مجال “تسویق القرب” لیصبح في متناول أكبر عدد من المسافرین، معززا بذلك نقاط البیع المتوفرة بالمحطات (شبابیك بیع التذاكر والموزعات الآلیة) وعبر موقعه التجاري الإلكتروني www.oncf-voyages.com.

• مندوبية التخطيط تسجل انخفاضا في مشاركة النساء في النشاط الاقتصادي. بمناسبة اليوم الوطني للمرأة المغربية، والذي يصادف العاشر من أكتوبر من كل سنة، سجلت المندوبية السامية للتخطيط ضعفا بینا في مشاركة النساء في النشاط الاقتصادي مع استمرار تفشي البطالة في صفوفهن بنسبة تفوق الرجال. ولفتت المندوبية، في مذكرتها التي سلطت الضوء على وضعية المرأة في سوق الشغل، إلى أنه خلال الفصل الثاني من سنة 2020، وهي الفترة التي اتسمت بجائحة كوفيد 19 وبحالة الطوارئ والحجر الصحي، بلغ عدد النساء بالمغرب 18 مليونا، أي بنسبة تفوق نصف تعداد الساكنة، وتصل إلى 50.3 في المئة، منهن 13,6 مليونا في سن النشاط (15 سنة فما فوق). وأبرز تحلیل وضعية النساء في سوق الشغل، حسب ما أوردته المندوبية، ضعف النشاط الاقتصادي، حيث بلغ معدل نشاط النساء 20,8 في المئة (21.9 في المئة في الفصل الثاني من سنة 2019)، أقل بكثير من نظيره لدي الرجال (69,7 في المئة)، فيما بلغ هذا المعدل 23.9 في المئة بالوسط القروي مقابل 19.1 في المئة بالوسط الحضري.

• تدابير استثنائية للسفر على متن خطوط (لارام). أعلنت الخطوط الملكية المغربية، نهاية الأسبوع الجاري، عن تدابير جديدة، بخصوص السفر على متن رحلاتها الاستثنائية، في ظل الجائحة. وقالت الشركة إنها استجابة للوضع الاستثنائي الحالي، اتخذت تدابير استثنائية لتوفر المزيد من المرونة والتسهيلات لمساعدة المسافرين في التخطيط لرحلاتهم. وأوضحت الخطوط الملكية المغربية أن المسافرين على متن خطوطها يمكنهم الاستفادة من تغيير غير محدود لتاريخ، ووجهة السفر دون قيود، قبل المغادرة، إذ أنه لا توجد قيود على الوجهة، أو تاريخ السفر، وقد يتم تغيير السعر في بعض الحالات إذا لم تكن درجة الحجز الأصلية متاحة. وأضافت الشركة ذاتها أن التغيير المذكور يسري على الفور، ويتعلق بكل من التذاكر الصادرة من قبل، والجديدة، كما يمكن للزبائن، الذين ليس لديهم برمجة لأي سفر في القريب العاجل الاستفادة من استرداد قيمة تذاكرهم مقابل قسيمة سفر صالحة لمدة 12 شهرا ابتداء من تاريخ الإصدار، وهذه القسيمة قابلة للاسترداد نقدا عند نهاية صلاحيتها، إذا لم يتم استخدامها.

error: