فيديو : إدريس لشكر لقناة الغد: “ما اجتمعت أمتي على ضلال وعلى العدالة والتنمية أن ينخرط في الإجماع حول الإصلاح الانتخابي”

أنوار بريس

صرح إدريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لقناة الغد: ما اجتمعت أمتي على ضلال وعلى العدالة والتنمية أن ينخرط في الإجماع حول الإصلاح الانتخابي.

وأضاف لشكر، ” ما أتخوف منه ، هو أن يجد  رئيس الحكومة نفسه ملزما بمقتضى القانون، بتنفيذ ما يرفضه حزبه العدالة والتنمية  بخصوص  القاسم الانتخابي، وهذا ما سيشكل له  إحراجا سياسيا كبيرا.
وأوضح لشكر الذي كان يتحدث في برنامج مدارات على قناة الغد الإخبارية،  أنه تم الإجماع على  عدد من النقط المتعلقة بإصلاح قوانين الانتخابات القادمة،  بعد ما حصل التوافق عليها  خلال المشاورات بين الأحزاب السياسية التي تجريها وزارة الداخلية بتكليف من رئيس الحكومة . وأضاف الكاتب الأول للحزب، أن خلاصات هذه المشاورات  تم رفعها من طرف وزير الداخلية إلى رئيس الحكومة بما فيها نقطة القاسم الانتخابي التي وقع عليها شبه إجماع من قبل الأحزاب السياسية،  التي اتفقت على أن توزيع المقاعد، يجب أن يكون على أساس عدد المسجلين في اللوائح الانتخابية،  باستثناء حزب العدالة والتنمية الذي له رأي مخالف لذلك،  يتمثل في احتساب عدد المقاعد على  أساس  الأصوات الصحيحة وأكد لشكر على أن الحكومة ستحيل على البرلمان، القوانين الانتخابية  بناء على ما اتفقنا عليه في المشاورات السياسية مع وزارة الداخلية، خاصة أنه حصل التوافق  في عدد من القضايا التي من شأنها ضمان المشاركة السياسية الواسعة للمواطنين، ومحاربة  العزوف الانتخابي،  وتعزيز التعددية، وضمان تمثيلية أكبر للنساء والشباب، فضلا عن نقطة  القاسم الانتخابي إن استمر الخلاف بشأنها ، سنحتكم فيها إلى قواعد الديمقراطية، محذرا في ذات  السياق من أن ما أتخوف منه، هو أن يجد رئيس الحكومة نفسه ملزما بمقتضى القانون، بتنفيذ  ما يرفضه  حزبه العدالة والتنمية بخصوص القاسم الانتخابي، وهذا ما سيشكل  له إحراجا  سياسيا كبيرا.

error: