أقوال الصحف المغربية الصادرة الأربعاء 25 نونبر

• الإنتاج الذاتي للكهرباء: تفاصيل مشروع قانون جديد لضبط الطاقة الكهربائية. تتواصل عملية تعزيز الحكامة على صعيد قطاع الكهرباء في المغرب. فبعد إحداث الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، يتم حاليا وضع اللمسات الأخيرة على إطار قانوني جديد لتأطير أنشطة الإنتاج الذاتي للكهرباء. ويهدف هذا النص القانوني إلى “تنظيم أنشطة الإنتاج الذاتي للكهرباء الموجهة للاستهلاك الذاتي، مهما كان المصدر الطاقي أو طبيعة الشبكة أو قدرة المنشآت، إضافة إلى ضمان سلامة وأمن الشبكة الوطنية”. وفي التفاصيل، يكرس مشروع القانون هذا حق أي شخص طبيعي أو اعتباري خاضع للقانون العام أو الخاص، في أن يكون منتج ا ذاتي ا للكهرباء، باستثناء مسير الشبكة الكهربائية للنقل ومسيري شبكات توزيع الكهرباء والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والمنتجين في إطار الإنتاج التعاقدي للكهرباء والوكالة المغربية للطاقة المتجددة، وذلك تبنيا لمبدأ الحياد.

• المغرب يستعد لتلقيح 25 مليون مواطن ومواطنة ما فوق 18 سنة ضد كوفيد 19. أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، في معرض جوابه عن أسئلة البرلمانيين، والتي تمحورت حول التطور المقلق للوضعية الوبائية واستراتيجية الحكومة لتعزيز العرض الصحي، أنه بفضل المبادرة والانخراط الشخصي لجلالة الملك محمد السادس فقد تمكنت المملكة من احتلال مرتبة متقدمة في التزود باللقاح ضد کوفید 19، الذي تؤكد المؤشرات الإيجابية للتجارب السريرية التي أجريت على عدد من المتطوعين المغاربة سلامته ونجاعته. وأوضح آیت الطالب أن الحكومة تسهر، تفعيلا للتعليمات الملكية التي تقضي بإطلاق عملية وطنية واسعة النطاق وغير مسبوقة للتلقيح ضد فيروس كوفيد 19 في الأسابيع المقبلة، على تأمين تغطية للساكنة باللقاح كوسيلة ملائمة للتحصين ضد الفيروس والتحكم في انتشاره. وكشف وزير الصحة أنه يتم حاليا تهيئة محطات التلقيح المقدرة في 2888 محطة مع إعداد لوائح فرق التلقيح في انتظار وصول باقي الموارد، مشيرا إلى أن هذه العملية ستغطي حوالي 25 مليون مغربي ومغربية ما فوق 18 سنة، أي ما يمثل نسبة 80 في المئة من المواطنين، حسب جدول لقاحي في حقنتين، مع إعطاء الأولوية للعاملين في الخطوط الأمامية، وكذا الأشخاص المسنين والفئات الهشة التي هي عرضة للتبعات الوخيمة الناجمة عن الإصابة بالفيروس، قبل توسيع نطاقها على باقي الساكنة.

• استهلاك الأوكسجين تضاعف بأكثر من 15 مرة بسبب الجائحة الوبائية. كشف وزير الصحة، خالد آيت الطالب، أن استهلاك مادة الأوكسجين في السياق الوبائي الحالي، قد تضاعف إلى أزيد من 15 مرة، مشيرا إلى أن الغلاف المالي المخصص لذلك يتراوح بين 1,5 و3 ملايين درهم كل أربعة أشهر لكل 100 سرير للإنعاش. وأوضح آيت الطالب ، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفهية بمجلس النواب، أن الوزارة تدخلت، بشكل مستعجل ، عبر تأهيل شبكة السوائل الطبية بـ20 مركزا استشفائيا بمختلف جهات المملكة؛ واقتناء وتركيب 9 صهاريج (بكل من مستشفيات محمد الخامس بطنجة، ابن طفيل بمراكش، 2 بالمركز الاستشفائي الجامعي بوجدة، مستشفى سيدي سعيد بمكناس، مستشفى الحسن الثاني بأكادير، المستشفى الجهوي ببني ملال، المركز الاستشفائي الإقليمي بورزازات، المستشفى الجهوي مولاي يوسف بالدار البيضاء)، ومواصلة الأشغال لتركيب 7 صهاريج جديدة بالمراكز الاستشفائية بالناضور، السعيدية، سيدي البرنوصي، الحي الحسني، سيدي مومن، بن امسيك والنواصر.

• الكركرات.. بوركينافاسو تجدد دعمها للوحدة الترابية للمغرب. جددت بوركينافاسو دعمها للوحدة الترابية للمغرب، معبرة عن تضامنها مع الشعب المغربي، بحسب ما أعلنته وزارة الشؤون الخارجية والتعاون البوركينابية. وقالت الوزارة، في بيان، إن بوركينافاسو تابعت وباهتمام بالغ منذ 21 أكتوبر الماضي، العمليات والأعمال التي قامت بها ميليشيات “البوليساريو” بالمنطقة العازلة الكركرات وعرقلتها لحرية حركة تنقل الأشخاص والبضائع، مضيفة أن ذلك يجعل اتفاق وقف إطلاق النار الموقع مع المملكة المغربية هشا. وعبرت الخارجية البوركينابية عن قلقها العميق إزاء هذه الأعمال غير المشروعة، وكذا حرصها على إرساء سلام دائم بين الأطراف، مشيرة إلى أن هذه الأعمال تقوض جهود الأمين العام للأمم المتحدة الرامية إلى التوصل لحل سياسي لقضية الصحراء المغربية.

• شامة.. روبوت مغربية ضد العنف. تشارك شامة، وهي أول امرأة روبوت 100 في المئة مغربية، في إطلاق الحملة العالمية ضد العنف القائم على النوع الاجتماعي، وذلك بشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان. وفي هذه السابقة العالمية، يعمل صندوق الأمم المتحدة للسكان مع جامعة القاضي عياض المغربية لاستكشاف إمكانات الذكاء الاصطناعي في مكافحة جميع أشكال التمييز ضد النساء والفتيات. وستشارك شامة في إطلاق الحملة العالمية من خلال شريط فيديو للتعبئة ضد العنف. وسيتم إطلاق هذا الفيديو على المنصات الرقمية لصندوق الأمم المتحدة للسكان انطلاقا من الأربعاء 25 نونبر، الذي يصادف اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة. وستتم دعوة صناع القرار والشركاء وقادة الرأي وشخصيات أخرى للانضمام إلى شامة، من خلال الحملة الرقمية ((joinshama للإقرار بصوت واحد عن عدم التسامح مطلقا مع العنف والممارسات التي تؤذي النساء والفتيات.

• اجتماع البرلمان الليبي في المغرب .. ترحيب أممي. أشادت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، باحتضان المغرب أشغال الاجتماع التشاوري الموسع لمجلس النواب الليبي، الذي بدأ الثلاثاء بمدينة طنجة. وقالت البعثة، في بلاغ على صفحتها على موقع (تويتر)، إنه “لمن المشجع لنا في بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا انعقاد الاجتماع التشاوري الموسع لمجلس النواب الليبي، والذي يبدأ في طنجة وتستضيفه المملكة المغربية”، مؤكدة أن “اجتماع مثل هذه المجموعة المتنوعة من البرلمانيين من أقاليم ليبيا الثلاثة تحت سقف واحد، يمثل خطوة إيجابية مرحب بها”. وأضافت البعثة الأممية أنه “لطالما دعمت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وحدة مجلس النواب”، معربة عن أملها في أن “يفي المجلس بتوقعات الشعب الليبي لتنفيذ خارطة الطريق، التي اتفق عليها ملتقى الحوار السياسي الليبي من أجل إجراء انتخابات وطنية في 24 دجنبر2021”.

• جهة الرباط سلا القنيطرة تحتل الصدارة وطنيا في إنتاج فاكهة (الأفوكادو). من المرتقب أن يتعزز الإنتاج المتوقع من فاكهة الأفوكادو في جهة الرباط سلا القنيطرة بنسبة 8 بالمئة خلال الموسم الفلاحي الحالي، وبنسبة 37 بالمئة مقارنة بالموسم الفلاحي 2018-2019. وسيصل حجم الإنتاج إلى 60.000 طن، على مساحة إنتاجية تبلغ حوالي 3590 هكتار ا، وهو ما أعلنته المديرية الجهوية للفلاحة بجهة الرباط – سلا – القنيطرة. وبمساحة تقدر بـ5840 هكتارا (86 بالمئة من المساحة الوطنية)، تعتبر جهة الرباط – سلا – القنيطرة رائدة في إنتاج الأفوكادو. وتستحوذ لوحدها على نصف صادرات هذه الفاكهة. وصدرت الجهة 16.250 طن ا من الأفوكادو خلال الموسم الفلاحي 2019-2020، مسجلة زيادة بنسبة 163 بالمئة مقارنة بالعام السابق. وقد تم توجيه 99 بالمئة من هذه الشحنات نحو السوق الأوروبية.

• وزارة التضامن تعد دليلا للأسرة لحماية الأطفال من مخاطر الانترنت. قالت جميلة المصلي، وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، إن “استعمال الأطفال للأجهزة الإلكترونية للتواصل وولوجهم غير الآمن لشبكة الإنترنيت قد يعرضهم لمخاطر متعددة تختلف حسب سن الأطفال، كما أن تدابیر المعطيات الشخصية والصور بين الأطفال قد يعتبر أمرا عاديا بالنسبة إليهم، لكن قد يعرضهم للخطر لأن هذه المحتويات قد يتم تقاسمها مع آخرين دون علمهم ودون رضاهم ويمكن أن تسقط في يد من يستغلها، وبالتالي تسيء إلى الأطفال”. وأضافت المصلي، في لقاء دراسي افتراضي، حول موضوع “حماية الأطفال من مخاطر الإنترنيت في ضوء دليل الأسرة، أنه تم العمل على إعداد هذا الدليل لتوضيح نوعية الأخطار التي يمكن أن يتعرض لها الطفل حسب سنه، وتناول بعض الأعراض الأكثر شيوعا التي يجب أن تثير انتباه الأسر. وأضافت أن الدليل يقدم بعض الأجوبة العملية على تساؤلات الأسر، توفر معلومات عملية تساعد الأسر على مواكبة أطفالهم، حسب سنهم، سواء من خلال الحوار أو عبر وضع قواعد متفق عليها مع الأطفال لتحقيق التوازن والاستفادة المثلى من منافع الأنترنيت والوقاية من أضراره.

• 7824 معتقلا استفادوا من عملية المحاكمات عن بعد ما بين 16 و20 نونبر الجاري. أعلن المجلس الأعلى للسلطة القضائية أن 7824 معتقلا استفادوا من عملية المحاكمات عن بعد، خلال الفترة ما بين 16 و20 نونبر الجاري. وأوضح المجلس، في بلاغ حول الحصيلة الأسبوعية لتفعيل المحاكمات عن بعد، أن هذا المشروع الذي أطلقه بمعية باقي الشركاء في منظومة العدالة، سجل خلال الفترة الممتدة من الاثنين 16 نونبر إلى الجمعة 20 نونبر الجاري، حصيلة متميزة بالنظر إلى الأرقام المسجلة، إذ عقدت مختلف محاكم المملكة خلال هذه الفترة 333 جلسة أدرجت خلالها 6727 قضية، واستفاد منها 7824 معتقلا تمت محاكمتهم عن بعد دون الحاجة إلى نقلهم إلى مقرات المحاكم. وأبرز المجلس أن مشروع المحاكمة عن بعد يأتي تكريسا لقيم الانفتاح والتواصل بخصوص مختلف التدابير المتخذة من طرف المجلس الأعلى للسلطة القضائية للحد من انتشار “فيروس كورونا” بالمغرب.

• المغرب الشريك الأكثر استقرارا لإسبانيا في كل منطقة البحر الأبيض المتوسط. أكدت سوزانا دياز، الأمينة العامة للحزب العمالي الاشتراكي الإسباني في جهة الأندلس، أن “المغرب هو الشريك الأكثر استقرارا لإسبانيا في كل منطقة البحر الأبيض المتوسط”. وقالت سوزانا دياز، الرئيسة السابقة للحكومة المحلية لجهة الأندلس، التي حلت ضيفة على برنامج في القناة الإسبانية الثالثة (آنتينا 3)، إن المغرب “هو الشريك الأكثر استقرارا الذي يمكن أن يكون لدينا في البحر الأبيض المتوسط بأسره وفي شمال إفريقيا”. وأوضحت المسؤولة الحزبية في هذا السياق أن “العلاقة مع المغرب هي أساسية” بالنظر إلى التحديات المشتركة التي يواجهها البلدان على ضفتي البحر المتوسط لاسيما بالنسبة لقضايا الأمن والهجرة. وجددت التأكيد على أن “المصالح التي تتقاسمها إسبانيا وأوروبا مع المغرب هي جد مهمة”.

• السعار يقتل 30 مغربيا واللقاح يكلف 4 مليارات سنويا. كشف تقرير لوزارة الداخلية أن داء السعار يتسبب في وفاة ما بين 20 إلى 30 شخصا في السنة، فيما يتم تلقيح أزيد من 80 ألفا آخرين ضد هذا الداء. وأكد التقرير ذاته أن العلاج الوقائي من السعار يكلف ما بين 600 و800 درهم للفرد الواحد، حسب الحالات، غير أن مراكز محاربة داء السعار التابعة للجماعات، والتي يبلغ عددها 121 مركزا، تقدم هذا العلاج الوقائي مجانا. وأورد المصدر ذاته أن أزيد من 140 ألف كلب ضال يتم جمعها سنويا من قبل مكاتب حفظ الصحة التابعة للجماعات الترابية، مشيرا إلى أن هذه الحيوانات، التي تشكل خطرا على صحة وسلامة المواطنين تعتبر الخزان الرئيسي لعدد من الأمراض الفتاكة، منها على الخصوص داء السعار.

• نفاد مخزون الدم يهدد مستشفيات عمومية ومصحات خاصة بالسكتة القلبية. لم تجد مراکز تحاقن الدم بالمغرب بدا من تجديد دعواتها إلى التبرع بالدم، بعد التحذيرات المتوالية من نفاد مخزونها من الدم خلال الجائحة، داعية كافة المواطنين إلى المبادرة لإنقاذ أرواح بتبرعهم. وتعاني أقسام المستعجلات بالدار البيضاء، بشكل غير مسبوق، من خصاص في الدم ما يضطر ذوي المرضى إلى التوجه إلى مركز تحاقن قصد الحصول على أكياس من الدم غير أنهم غالبا ما يواجهون بالرفض بدعوى جلب أربعة متبرعين، نظرا للخصاص الحاصل في مخزون الدم. ودق المركز الوطني لتحاقن الدم ناقوس الخطر، في وقت يلقي فيه فيروس كورونا بظلاله على أعداد المتبرعين بالدم، ما يهدد بانعكاسات سلبية على حاجة المؤسسات الصحية وعلى حياة المئات من المرضى والمصابين. وقال مصدر لـ(المساء) إن مخزون أكياس الدم على الصعيد الوطني يكفي لفترة تتراوح ما بين 3 و4 أيام فقط، في حين أن حاجيات المركز الوطني لتحاقن الدم تقدر بألف كيس من الدم في اليوم.

• تأجيل الأقساط البنكية.. معالجة 32 ألفا و248 طلبا بمبلغ إجمالي قدره 6,6 مليار درهم. أفاد والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، بأنه تم قبول ومعالجة ما مجموعه 32 ألفا و248 طلبا لتأجيل الأقساط البنكية لفائدة المقاولات، عند متم غشت المنصرم، وذلك بمبلغ إجمالي قدره 6,6 مليار درهم، استفادت منه المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة بنسبة 86 في المئة، والمقاولات الكبرى بنسبة 14 في المئة. وأوضح الجواهري، في مداخلة له خلال اجتماع لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، أن عمليات التأجيل همت، بحسب قطاع النشاط، على الخصوص قطاعات التجارة (18 في المئة)، والنقل والاتصالات (13 في المئة)، والصناعات (12 في المئة)، والبناء والأشغال العمومية (8 في المئة)، والفنادق والمطاعم (3 في المئة). وأضاف أنه بخصوص تأجيل الأقساط البنكية للأسر، فقد تم قبول ومعالجة 471 ألفا و742 طلبا في متم شتنبر 2020، فيما تم تسجيل 669 ألفا و300 طلب عند متم غشت 2020 بالنسبة لقطاع القروض الصغرى.

• وضع 660 مركبة جديدة رهن إشارة مصالح الأمن. وضعت المديرية العامة للأمن الوطني رهن إشارة مصالحها المركزية واللاممركزة 660 مركبة جديدة، بمواصفات تقنية متطورة، وذلك في سياق مخططها الرامي لتجديد وتطوير حظيرة السيارات الأمنية، وتمكين مختلف الفرق الشرطية ووحدات التدخل من العربات المنقولة التي تسمح لها بالنهوض الأمثل بمهامها المتمثلة في حفظ الأمن وضمان سلامة المواطنين. وأوضحت المديرية، في بلاغ لها، أن مصالحها راهنت على تجهيز مختلف الفرق والمصالح الأمنية بسيارات وعربات ودراجات نارية تتلاءم وطبيعة مهامها، والتي تمثلت أساسا في سيارات نفعية خاصة بشرطة النجدة وسائر التشكيلات الأمنية الأخرى، وسيارات رباعية الدفع للتدخل في مختلف الوضعيات، وسيارات خفيفة، علاوة على دراجات رباعية العجلات ودراجات نارية من الحجم الكبير، وكذا شاحنات لنقل خيالة الأمن الوطني وكذا مركبات خاصة بالفرق السينو تقنية (الكلاب المدربة للشرطة).

• المغرب يجدد التأكيد على تشبثه بالمبادئ الإنسانية الأساسية لاتفاقية حظر الألغام المضادة للأفراد. جدد المغرب بجنيف التأكيد على تشبثه بالمبادئ الإنسانية الأساسية لاتفاقية حظر الألغام المضادة للأفراد “ضمن التزام استراتيجي، منذ المراحل الأولى للتفاوض بشأنها وإلى غاية اعتمادها واليوم أيضا”. وأكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى مكتب الأمم المتحدة بجنيف، عمر زنيبر، خلال مناقشة عامة للاجتماع الـ 18 للدول الأطراف في الاتفاقية المتعلقة بالألغام المضادة للأفراد التي عقدت الأسبوع الماضي في جنيف، أنه “انطلاقا من هذا الوعي المسؤول، تشارك المملكة المغربية بفعالية، سواء من خلال قواتها المسلحة الملكية، أو مع الخبراء من مختلف القطاعات وكذا المجتمع المدني، في جميع الاجتماعات المتعلقة بالاتفاقية، وتحترم أسسها ومبادئها الإنسانية، وتساهم بشكل طوعي في تعزيزها عبر التقديم الطوعي للتقرير الوطني للشفافية، بموجب فصلها السابع”. وتابع أنه “في هذا السياق يعد الانضمام لاتفاقية أوتاوا أولوية وطنية، سيتم الامتثال لها فور حل النزاع الإقليمي المفتعل حول الصحراء المغربية على النحو الواجب”.

• ارتفاع حركة النقل التجاري بالموانئ ب6,9 في المائة في متم شتنبر. أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية بأن قطاع النقل البحري الذي كان في منأى عن تداعيات الأزمة الصحية، استمر في الصعود عند متم شتنبر 2020، مسجلا ارتفاعا ب6,9 في المئة من حركة النقل التجاري بالموانئ، التي تسيرها الوكالة الوطنية للموانئ، مقابل ارتفاع ب2,7 في المئة قبل سنة. وأوضحت المديرية، في مذكرتها للظرفية لشهر نونبر، أن هذا الارتفاع يعزى إلى تعزيز نقل الواردات (زائد 7,5 في المئة بعد زائد 6 في المئة)، بموازاة مع نقل الصادرات (زائد 7,2 في المئة بعد ناقص 2,2 في المئة).

• هل هناك بالفعل تراجع في عدد الإصابات بكوفيد 19؟ بعد الارتفاع المهول في عدد الإصابات بالفيروس التاجي، والذي سجل منذ عيد الأضحى، يبدو أن الوضع الوبائي في المغرب بدأ يسجل تحسنا نسبيا، كما يتضح من النشرات اليومية السبع الأخيرة حول كوفيد 19، والتي نشرتها وزارة الصحة، والتي أظهرت انخفاض ا بنسبة 7.6 بالمئة في عدد الإصابات. وفي هذا الصدد، اعتبر مولاي مصطفى الناجي، مدير مختبر الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، أن انخفاض مستوى الإصابة يعني أن “جزء كبيرا من المواطنين بدأوا يلتزمون بالإجراءات الحاجزية”. ومع ذلك، لا يوجد ما يؤكد أن المملكة قد غادرت المنطقة الحمراء، لأن انخفاض معدل الإصابات قد يعود أيضا إلى تراجع عدد الفحوصات المخبرية.

• موريتانيا تفتح ذراعيها للمقاولين المغاربة. أعلن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أنه بإمكان المقاولات المغربية الأعضاء في الاتحاد، من الآن فصاعدا، الحصول على تأشيرة أعمال متعددة الدخول إلى موريتانيا صالحة لمدة عامين. وأضاف الاتحاد، في رسالة وجهها إلى أعضائه، أن هذه التأشيرة ستمنح بناء على تقديم طلب موقع من قبله. وأشار المصدر ذاته، إلى أنه يتعين خلال تقديم ملف طلب التأشيرة إلى السفارة الموريتانية بالرباط، إرفاق شهادة الاتحاد العام لمقاولات المغرب والتي يمكن الحصول عليها بعد توجيه طلب عبر البريد الإلكتروني [email protected] ويذكر أن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، طلب من السلطات الموريتانية، في إطار تعزيز العلاقات التجارية بين المملكة المغربية والجمهورية الإسلامية الموريتانية، منح تأشيرات لمدة أطول مع دخول متعدد، لفائدة المقاولات الأعضاء.

• توقيع 14 اتفاقية بين وزارة الشغل والإدماج المهني وجمعيات عاملة في مجالي محاربة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة في العمل . تم توقيع 14 اتفاقية شراكة بين وزارة الشغل والإدماج المهني، وجمعيات عاملة في مجال محاربة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة في العمل، وذلك من أجل الاستفادة من الدعم المالي العمومي برسم سنة 2020. وتندرج هذه الاتفاقيات، التي ترأس وزير الشغل والإدماج المهني، محمد أمكراز مراسيم التوقيع عليها، في إطار جهود الوزارة في مجالي محاربة ظاهرة تشغيل الأطفال وحماية حقوق المرأة في العمل، وانسجاما مع التشريعات الوطنية والاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها المملكة. وتهدف هذه الاتفاقيات إلى إنجاز عمليات انتشال الأطفال دون سن 15 سنة من أماكن العمل، وخاصة العمل المنزلي، وتحسين ظروف عمل الأطفال ما بين 16 و18 سنة، بمنع تشغيلهم في الأعمال الخطرة، والقيام بحملات للتحسيس بخطورة ظاهرة تشغيل الأطفال. كما ترمي هذه الاتفاقيات إلى المساهمة في ترسيخ ثقافة المساواة المهنية داخل المقاولة، والقيام بحملات تحسيسية تستهدف النساء العاملات والمشغلين من أجل تسهيل ولوج النساء لسوق الشغل، وتحسين ظروف عملهن، وتمكينهن من التوفيق بين حياتهن الخاصة ومسؤولياتهن المهنية، فضلا عن تقوية قدرات المرأة العاملة.

• تقرير بريطاني يرصد انخفاض أسعار المنازل بالمغرب. سجل متوسط سعر المنازل بالمغرب انخفاضا طفيفا، ذلك ما أكده تقرير مؤشر أسعار المنازل العالمية الخاص بالربع الثاني لسنة 2020″. وحسب التقرير، الذي صدر عن شركة “نایت فرانك” الاستشارية البريطانية الشهيرة والمتخصصة في مجال الوساطة والاستشارات العقارية، فإن أسعار المنازل بالمغرب شهدت انخفاضا بنسبة 0.5 بالمئة ما بين الربع الثاني من سنة 2019، والربع الثاني من سنة 2020، بينما ارتفعت ب 0.7 بالمائة ما بين الربع الرابع من سنة 2019 والربع الثاني من سنة 2020، في حين سجلت انخفاضا بنسبة 0.4 بالمئة ما بين الربع الأول والثاني من السنة الجارية. ونتيجة هذا الانخفاض، تراجع المغرب بست درجات ضمن تقرير “نایت فرانك”، ليحتل المرتبة 52 عالميا، من بين 56 دولة شملها تصنيف المؤشر.

• العيون.. التحقيق في مقتل شرطي برصاصة من سلاحه الوظيفي. علم لدى ولاية أمن العيون أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية وخبراء مسرح الجريمة باشروا، زوال الاثنين، إجراءات معاينة جثة موظف أمن، برتبة ضابط شرطة، وذلك بعدما تم اكتشافها داخل منزله وهي تحمل عيارا ناريا انطلاقا من سلاحه الوظيفي. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن جثة الهالك تم إيداعها بقسم الأموات بالمستشفى الجهوي بالمدينة رهن التشريح الطبي، بينما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالعيون بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن الخلفيات والملابسات الحقيقية للوفاة، التي ترجح المعطيات الأولية للبحث أنها ناجمة عن فرضية انتحار لأسباب لا زالت موضوع أبحاث وتحريات تمهيدية.

• البرلمان البيروفي يشيد بتدخل المغرب لتأمين معبر الكركرات. أشاد البرلمان البيروفي بتدخل المغرب لاستعادة الأمن بمنطقة الكركرات بعد المناورات المزعزعة للاستقرار، التي قامت بها +البوليساريو+ على مستوى الحدود المغربية الموريتانية، ودعا المجتمع الدولي إلى ثني المجموعة الانفصالية عن استفزازاتها. وقال البرلمان، في بيان، “نهنئ المملكة المغربية على مبادرتها لاستعادة الأمن بمنطقة الكركرات الحدودية، وندعو المجتمع الدولي إلى تنبيه +البوليساريو+ لوضع حد لاستفزازاتها”، داعيا إلى “إيجاد حل سياسي وواقعي وعملي ودائم للنزاع الإقليمي حول الصحراء”، والذي تضمنه مبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب. وجاء في البيان أن +البوليساريو+، وفي محاولة للفت الانتباه إلى العزلة الدولية التي تعيشها، قامت بأعمال عصابات وتعطيل حركة تنقل الأشخاص والبضائع على مستوى منطقة الكركرات العازلة على مدى ثلاثة أسابيع، واستفزاز أفراد بعثة “المينورسو”، وهي أعمال، يضيف المصدر ذاته، تشكل “انتهاكا صارخا لجميع قرارات مجلس الأمن الدولي والاتفاقات العسكرية ووقف إطلاق النار، وتحديا واضحا للشرعية الدولية والعملية السياسية الجارية” لتسوية النزاع المفتعل حول الوحدة الترابية للمملكة.

• الدار البيضاء.. مرافق صحية جديدة لتحسين مستوى النظافة العامة. تشهد مدينة الدار البيضاء برمجة وإنجاز العديد من المشاريع الرامية إلى النهوض بأوضاع الساكنة، وتحسين شروط العيش بها، ناهيك عن الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها لقاطنيها بما يتلاءم ومكانتها ككبرى حواضر المملكة. وقد تم توجيه جزء كبير من هذه المشاريع لتأمين بيئة مستدامة بالمدينة، ومواجهة عديد التحديات التي تواجهها على هذا المستوى، لا سيما ما يتصل بتخفيض معدلات التلوث، والحد من الانبعاثات الغازية، وتحسين جودة الهواء الذي تتنفسه الساكنة، والنهوض بالمساحات الخضراء، إلى جانب الارتقاء بالخدمات الموجهة للمواطنين في مجال السلامة وحفظ الصحة العامة. وضمن هذا الاتجاه، بادرت جماعة الدار البيضاء، في سياق تطلعها إلى الحفاظ على صحة المواطنين وسلامتهم ووقايتهم من الأمراض المعدية والمتنقلة، إلى إحداث مجموعة من المرافق العمومية الصحية الجديدة (مراحيض) وفق المعايير المعمول بها في هذا المجال، وإصلاح القديمة منها، وذلك من أجل توفير مرافق تكون في مستوى يليق بساكنة العاصمة الاقتصادية للمملكة وتطلعاتها.

• تقلص مداخيل السياحة إلى 89.1 في المئة عوض 96.7 في المئة. سجلت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية تراجعا طفيفا في شتنبر 2020 لتتقلص إلى 89,1 في المئة، بعد انخفاض بنسبة 96,7 في المئة قبل شهر، بحسب ما أفادت به مديرية الدراسات والتوقعات المالية. وأوضحت المديرية، في مذكرتها حول الظرفية لشهر نونبر الجاري، أنه “بعد تخفيف تدابير فرض القيود على الرحلات الدولية ابتداء من 6 شتنبر 2020، سجلت وتيرة انخفاض المداخيل السياحية تراجعا طفيفا في الشهر الجاري، لتتقلص إلى نسبة 89,1 في المائة، بعد انخفاض بنسبة 96,7 في المائة قبل شهر”. وتوقع المصدر ذاته أن يتواصل هذا التخفيف بالتوازي مع استمرار التراجع الطفيف لمتوسط الانخفاض الملحوظ خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة لحركة النقل اليومية للطائرات المسجلة بالمطارات الوطنية.

• استمرار تباطؤ وتيرة انخفاض مبيعات الإسمنت. أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، بأن وتيرة انخفاض مبيعات الأسمنت، المقياس الرئيسي لقطاع البناء ومواد البناء، مستمر، تقريبا، في الانخفاض منذ شهر يونيو المنصرم، حيث انخفضت من ناقص 25,1 في المائة عند متم شهر ماي 2020، إلى ناقص 12,5 في المئة نهاية شهر أكتوبر 2020. وأوضحت المديرية، في مذكرة حول الظرفية لشهر نونبر الجاري، أن مبيعات الأسمنت سجلت، في نهاية الأشهر العشرة الأولى من السنة الماضية، زيادة قدرها 3,6 في المئة. وأضاف المصدر نفسه أنه بخصوص عمليات التمويل في قطاع العقارات، سجل النمو في قروض الإسكان انتعاشا طفيفا مقارنة بشهر يونيو 2020، حيث بلغ زائد 2,2 في المئة مع متم شهر شتنبر 2020، بعد أن وصل إلى زائد 1,1 في المئة وزائد 4,5 في المئة عند نهاية شهر ماي 2020 وزائد 4,5 في المئة سنة قبل ذلك.

error: