مراكش تحتضن معرضا للفن المعاصر

يفتتح اليوم الجمعة بمراكش معرض فني يحمل عنوان “أعمدة”، كأول معرض يندرج ضمن سلسلة من المعارض المبرمجة في إطار التظاهرة الثقافية “إكس فن معاصر”.

وذكر بلاغ للمنظمين أن هذا المعرض، الذي سيحتضنه فندق “نخيل روتانا”، يروم النهوض وتثمين الإبداع المغربي، مضيفا أن هذه المبادرة تسعى بالأساس إلى دعم الإبداع المغربي في هذه الظرفية الصعبة”.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا المعرض سيمثل جزءا من غنى الإبداع الفني الحديث والمعاصر المغربي، عبر اقتراح “بانوراما غير شاملة” لمختلف الأعمال التشكيلية لفنانين من كافة الأجيال.

وبالنسبة للدورة الافتتاحية لهذا المعرض، تم اختيار حوالي مئة قطعة لفنانين موهوبين للعرض، تجمع بين التشكيل والتجريد، قصد لفت انتباه المتأمل والباحث عن أعمال فنية متميزة.

وستعرف هذه التظاهرة الفنية مشاركة عدد من الفنانين من قبيل عائشة أحرضان وسعيد قديد، وخالد بنكروم ونجلاء لحبيبي، وكذا حسن الكوهن وآلان غيريز كضيفي شرف بالنسبة للنحاتين.

وتتواصل فعاليات هذا المعرض، المنظم تحت إشراف تييري غارسيا أحد عشاق الفنون والثقافة إلى غاية 28 فبراير المقبل، ويقترح ثلاثة مواضيع وثلاثة مواقع مختلفة بفضاء العرض.

ويتعلق الأمر بالإبداع خلال فترة كوفيد-19، ورواقا كبيرا مخصصا لعرض أعمال الفنانين، ثم قسما أخيرا مخصصا للنحت.

error: