بالفيديو: ساكنة سبتة تحتج وتحاصر زعيم فوكس المتطرف و تصفه بالعنصري والجبان…

رغم منع السلطات الإسبانية تنظيم أي تجمعات تتعلق بالأزمة المغربية الإسبانية، أصر زعيم حزب “فوكس” المتطرف “سانتياغو أباسكال”، على تنظيم مؤتمر صحفي مناهض للمغرب بمدينة سبتة المحتلة، إلا أن هذه الزيارة قوبلت بالرفض والتنديد من قبل ساكنة المدينة الذين استقبلوا الزعيم اليميني بالشتم والسب، بعد وصوله مباشرة، مساء أمس الإثنين 24 ماي، إلى فندق “لا مورايا”.

وقد تعالت أصوات المحتجين ضد هذه الوقفة، التي كان يعتزم تنظيمها، قبل أن يتم منعها بأمر قضائي، ليكتفي بتنظيم لقاء صحفي داخل الفندق، حيث ردد المحتجون شعارات مثل “لن تمر” و”أخرج من سبتة”، قبل أن يمنعوا سانتياغو من تنظيم مهرجانه الخطابي الذي كان يُفترض أن تحتضنه ساحة “إفريقيا”، وقد تجمع مئات المغاربة أمام الفندق، الذي يقيم به السياسي المتطرف المعروف بمواقفه المناهضة للهجرة، مطالبين برحيله في أقرب وقت، حيث قام المتظاهرون برشقه بالحجارة متهمين باسكال بأنه “شخص استفزازي، متطرف وجبان” فيما كان يحاول مغادرة الفندق من باب خلفي ما أدى إلى مواجهات مع الشرطة.

من جهة أخرى قامت سلطات سبتة المحتلة بوضع السياج في ساحة الملوك أمام مقر العمالة لمنع أية مظاهرات ضد تواجد زعيم حزب فوكس بسبتة، كما قامت بنصب نقاط مراقبة في الأحياء المسلمة لمنع خروج الناس للتظاهر.

وفور وصوله إلى المدينة المغربية المحتلة، أطلق المتطرف الإسباني العنان لتصريحاته المستفزة للمغاربة والمسلمين بشكل عام.

 

error: