كاسبرسكي ترصد 380 ألف ملف خبيث بشكل يومي خلال 2021

ع ع

رصدت أنظمة الكشف لدى كاسبرسكي الرائدة في محاربة الفيروسات حوالي 380 ألف ملف خبيث في اليوم خلال سنة 2021، ما يُمثل زيادة بلغت نسبتها 5.7 في المائة (20,000) مقارنة مع السنة الماضية، وذلك نتيجة الارتفاع المستمر في عدد الأجهزة المستخدمة في جميع أنحاء العام، إلى جانب عوامل عديدة أخرى، وفق ما تم الكشف عنه في تقرير “إحصاءات السنة” الذي تم تحديثه.
وكشفت أنظمة الكشف لدى كاسبرسكي أن 91 في المائة من الهجمات تستخدم ملفات أندرويد بي إي، وهو تنسيق خاص بأنظمة التشغيل ويندوز، حيث شهدت سنة 2021 تزايد التهديدات المرتبطة بنظام التشغيل لينكس، ما أدى إلى ارتفاع عدد البرمجيات الخاصة بهذا البرنامج الخبيث وغير المرغوب فيه بنسبة 57 في المائة.
وإلى جانب ما سبق، رصدت كاسبرسكي ما نسبته 54 في المائة من تهديدات تروجانات غير محددة، بينما تم تسجيل انخفاض ملحوظ في حجم العديد من أنواع التهديدات سنة 2021 مقارنة بالسنة التي سبقتها، حيث عرفت أدوات تنزيل التروجانات ارتفاعا بنسبة 2.24 في المائة مقارنة مع 2020.
هذه البرمجيات الخبيثة قادرة على إدخال برمجيات خبيثة أخرى أكثر تعقيدا، وسجلنا زيادة كبيرة في عدد الديدان البرمجية المكتشفة بنسبة 117.5%.
هذه البرمجيات الخبيثة قادرة على الانتشار بطريقة مستقلة بعد اختراق النظام، وتمثل اليوم ما نسبته 9 في المائة من جميع البرمجيات الخبيثة المسجلة، فيما سجلت الفيروسات ارتفاعا بنسبة 27 في المائة، لترتفع حصتها من الهجمات إلى 10 في المائة.
وفي هذا الصدد، قال دينيس ستافوركين، خبير الأمن الرقمي لدى كاسبرسكي :”رصدت الحلول الأمنية للشركة على مدار هذه السنة زيادة يومية قدرها 20,000 ملف خبيث مقارنة مع السنة الماضية. الحقيقة أن الرقم لم يفاجئنا، لأن الزيادة كانت متوقعة نظرا لاستمرار اعتماد العمل عن بعد في جميع أنحاء العالم منذ بداية الوباء أواخر 2019. كما أن اعتماد العديد من الأشخاص على السحابة ما يعني المزيد من الأجهزة الذكية عبر العالم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة التهديدات والهجمات. لذلك، ينبغي على المستخدمين الحرص على تحسين وعيهم بأساسيات الرقمنة والأمن الرقمي، وتحديث الحلول الأمنية”.
ويُشكل تقرير «إحصاءات العام» جزء من نشرة كاسبرسكي الأمنية، الذي يعمل على تحليل عالم التهديدات، ويسلط الضوء على أبرز التحولات التي يشهدها عالم الأمن الرقمي، وما يمكن مصادفته خلال المستقبل.
من أجل الحفاظ على الأمن الرقمي، توصي كاسبرسكي المستخدمين بتتبع التدابير والإجراءات التالية:
• تفادي تنزيل التطبيقات من مصادر غير موثوق بها.
• تفادي النقر على روابط من مصادر غير معروفة أو من إعلانات مشبوهة تظهر عبر الإنترنت.
• الاعتماد على كلمات مرور قوية وفريدة تتألف من مزيج من الأحرف الصغيرة والكبيرة والأرقام وعلامات الترقيم، مع تفعيل خاصة المصادقة الثنائية عند الدخول إلى الحسابات.
• الحرص بشكل دائم على تثبيت التحديثات، ذلك أن بعضها يتوفر على إصلاحات برمجية مهمة تتعلق بهفوات أمنية خطيرة.
• تجاهل الرسائل التي تطلب تعطيل المزايا الأمنية في البرمجيات المكتبية أو الحلول الأمنية.
• استخدام حل أمني قوي يتناسب مع نوع نظام التشغيل والأجهزة المستخدمة، مثل Kaspersky Internet Security أو Kaspersky Security Cloud، وكلها حلول ستحذّر المستخدمين من المواقع التي يجب عدم الدخول إليها، وتحميهم من البرمجيات الخبيثة.
وفيما يخص الشركات، تقترح كاسبرسكي التوصيات التالية للحفاظ على أمنهم:
• الحرص بشكل دوري ودائم على تحديث البرمجيات في مختلف الأجهزة لمنع المهاجمين من التسلل إلى الشبكات المؤسسية عن طريق استغلال الثغرات.
• إحداث كلمات مرور قوية للوصول إلى خدمات الشركة، مع الاعتماد على المصادقة متعددة العوامل للوصول إلى الخدمات عن بُعد.
• اختيار أحد الحلول الأمنية الخاصة بالنقاط الطرفية، مثل Kaspersky Endpoint Security for Business، الذي يضم قدرات الكشف عن التهديدات بالاستناد إلى السلوك، والتحكم في حالات الشذوذ في حركة البيانات، لضمان حماية فعالة من التهديدات المعروفة والمجهولة.
• تثبيت مجموعة مخصصة للحماية الفعالة للنقاط الطرفية، ومنتجات الكشف عن التهديدات والاستجابة لها لاكتشاف التهديدات في الوقت المناسب، ومعالجة حتى التهديدات الجديدة والمتسمة بالقدرة على المراوغة.
يتضمن حل Kaspersky Optimum Framework مجموعة أساسية من قدرات الحماية الخاصة بالنقاط الطرفية المزودة بالقدرات الاعتيادية للكشف عن التهديدات والاستجابة لها في النقاط الطرفية.

error: