انخفاض الدرهم مقابل اليورو والدولار في الفصل الأول من 2022

أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم انخفض بنسبة 1.47 في المئة مقابل اليورو وبنسبة 3.32 في المئة مقابل الدولار الأمريكي في الفصل الأول من عام 2022 .

وأوضح بنك المغرب ، في تقريره الأخير عن السياسة النقدية ، إنه مقارنة بعملات الدول الناشئة الرئيسية ، ارتفعت العملة الوطنية بنسبة 24.57 في المئة مقابل الليرة التركية ،وانخفضت بنسبة 4.01 في المئة مقابل اليوان الصيني.

وفي ظل هذه الظروف، انخفض سعر الصرف الفعلي بنسبة 0.92 في المئة بالقيمة الاسمية و 2.90 في المئة بالقيمة الحقيقية.

وفيما يتعلق بالمعاملات بالعملات الأجنبية ، ارتفع متوسط حجم المعاملات النقدية من قبل البنوك مع الزبناء ، خلال الفصل الأول من عام 2022 ، بنسبة 23.4 في المئة إلى 32.6 مليار درهم للمبيعات و 19.8في المئة إلى 30.9 مليار للمشتريات.

وبالمثل ، زادت المشتريات الآجلة بنسبة 45.5 في المئة لتصل إلى 4.2 مليار ، بينما انخفضت المبيعات الآجلة بنسبة 15 في المئة إلى 12.9 مليار.

وفي إطار عمليات المناقصة لشراء العملات الأجنبية، لم ت عقد جلسة مناقصة منذ دجنبر 2021.

وفي ظل هذه الظروف ، سجلت البنوك ، متم مارس ، عجزا في النقد الأجنبي بقيمة 3.6 مليار درهم ، وهو ما يماثل تقريبا الوضع الذي لوحظ متم 2021.

error: