مديرية الدراسات والتوقعات المالية: تطور إيجابي في مبيعات الإسمنت في ماي

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية ، في مذكرتها الأخيرة حول الظرفية، بأن مبيعات الاسمنت خلال شهر ماي سجلت تطورا ايجابيا. وأوضحت المديرية، في هذه المذكرة، أنه “بالنسبة لعام 2022 ، بعد الانخفاض في مبيعات الأسمنت ، المؤشر الرئيسي لنشاط قطاع البناء والأشغال العمومية ، خلال شهري مارس وأبريل ، ارتفعت المبيعات مرة أخرى خلال شهر ماي 2022 ، أي + 7.1 في المئة” ، مضيفة أن القيمة المضافة لصناعة البناء ارتفعت بنسبة 10.7 في المئة في 2021.

وأضاف المصدر ذاته أنه علاوة على شهر رمضان الذي صادف شهر أبريل ، سجلت تساقطات مطرية مهمة خلال شهري مارس وأبريل ، كما تسببت الاضطرابات في السوق الدولية في صعوبات في التزود وزيادة في أسعار مدخلات البناء خلال الأشهر الأخيرة.

باستثناء قطاع الخرسانة الجاهزة ، الذي انخفض بنسبة 7.7 في المئة في ماي ، سجلت جميع القطاعات الأخرى زيادات ، مثل قطاعات التوزيع (+ 9.3 في المئة) ، والبنية التحتية (+ 24.4 في المئة) ، والبناء الجاهز (+ 8.4 في المئة) و البناء (+ 19.8 في المئة).

وبالنظر إلى هذا التطور ، تراجعت مبيعات الأسمنت إلى 3.1 في المئة في نهاية الأشهر الخمسة الأولى من 2022 ، بعد -5.1 في المئة في الشهر السابق و + 25.4 في المئة في العام السابق.

وفيما يتعلق بجاري القروض العقارية ، فقد ارتفعت في متم أبريل 2022 بنسبة 2.3 في المئة لتصل إلى 293.1 مليار درهم. ويتضمن هذا التطور زيادة المبلغ المستحق للقروض السكنية بنسبة 3.2 في المئة إلى ما يقرب من 235 مليار درهم ، وسط تراجع في القروض الممنوحة للانعاش العقاري بنسبة 3.2 في المئة.

error: