منظمة الهجرة.. تعيد 171 مهاجرا نيجيريا علقوا في ليبيا إلى بلدهم

أعلنت المتحدثة باسم المنظمة الدولية للهجرة أوليفيا هيدون، أن المنظمة ساعدت 171 مهاجرا نيجيريا من العالقين في ليبيا على العودة إلى ديارهم، وذلك عبر أول رحلة طيران مستأجرة من مدينة الزنتان الليبية، مشيرة إلى أنه كان من بين العائدين 75 امرأة سبعة منهن في مرحلة مبكرة من الحمل.

وقالت المتحدثة، في المؤتمر الصحفي المنعقد بجنيف، اليوم الثلاثاء 12 يونيو، أن الرحلة التي مولها صندوق الاتحاد الأوروبي لحالات الطوارئ لإفريقيا هي أول رحلة دولية تغادر مطار الزنتان، وتم تنسيقها مع وزارة النقل والطيران المدني فى ليبيا، وكذلك السفارة النيجيرية في طرابلس، والمديرية الليبية لمكافحة الهجرة غير القانونية، ومكتب نائب وزير الهجرة.

وأشارت المتحدثة باسم المنظمة أن هؤلاء المهاجرين العالقين كانوا قد اُحتجزوا في مركز احتجاز بالزنتان، وقبل ذلك في مركز احتجاز في زوارة، وطلبوا العودة طوعيا مع المنظمة بدلا من مواجهة مستقبل غامض في الاعتقال.

وكشفت المتحدثة أن المنظمة قامت بترحيل حوالي 1665 مهاجرا نيجيريا، كان من بينهم 11 طفلا و8 حالات طبية، بشكل طوعي، مشيرة إلى إجمالي المهاجرين الذي قدمت لهم المساعدات خلال هذا العام بلغ 8046 مهاجرا، تقطعت بهم السبل في ليبيا.

وقال مسؤول المنظمة الدولية للهجرة لبرنامج العودة الطوعية في ليبيا أشرف حسن إن المنظمة في بداية العام الماضي كانت تعمل فقط من طرابلس وبنغازي، ثم تم التوسع إلى زوارة ومصراته، وحاليا إلى الزنتان، وبما يجعل المنظمة قادرة على مساعدة المزيد من المهاجرين العالقين في ليبيا للعودة إلى بلادهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.