كورونا…تسجيل 6 حالات إصابة بتازة وحزم صارم لتطبيق الحجر الصحي بالمدينة

التازي أنوار

حسب معطيات رسمية لوزارة الصحة، ارتفعت حصيلة الاصابات بمدينة تازة إلى 6 حالات مؤكدة بفيروس كورونا المستجد. مما خلف حالة من الهلع والخوف في صفوف ساكنة المدينة الهادئة.

و تبنت السلطات المحلية بمدينة تازة حزما وصرامة للتثبت من الامتثال لحالة الطوارئ الصحية، التي أقرتها الحكومة للحد من تفشي فيروس كورونا. ففي حملة التعبئة، جرى إرساء السدود الأمنية بمدخل المدينة ومداراتها وشوارعها الرئيسية في مسعى لتنزيل التدابير والإجراءات الناتجة عن حالة الطوارئ الصحية، لاسيما تلك المتصلة بتقييد التنقلات وإلزامية توفر المواطنين على رخصة التنقل الاستثنائية لمغادرة مساكنهم للعمل أو التبضع أو للتوجه نحو الصيدليات.

وتجوب دوريات الامن الوطني و مختلف السلطات المدينة بمكبرات صوت تدعو المواطنين الى البقاء في منازلهم واتباع تدابير الوقاية والاجراءات الاحترازية، إلا للضرورة القصوى، كعزل وحجر صحيين وإجراء وقائي أبان عن نتائجه في العالم بأسره لكبح تفشي الفيروس التاجي وفرملة استشرائه.

 ونص مشروع المرسوم بقانون المتعلق باعلان حالة الطوارئ على عقوبات زجرية في حق كل شخص يوجد في منطقة من المناطق التي أعلنت فيها حالة الطوارئ الصحية، ولا يتقيد بالأوامر والقرارات الصادرة عن السلطات العمومية، إذ يعاقب بالحبس من شهر إلى ثلاثة أشهر وبغرامة تتراوح ما بين 300 و1300 درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، وذلك دون الإخلال بالعقوبة الجنائية الأشد، كما يعاقب بنفس العقوبة كل من عرقل تنفيذ قرارات السلطات العمومية المتخذة في هذا الإطار باستعمال العنف أو التهديد أو التدليس أو الإكراه.

error: