أبرز ماورد في بعض صحف يومه الجمعة 11 يناير2019

أخبار اليوم :

– بعد دخول قانون العاملات المنزليات حيز التنفيذ والذي يعول عليه لضمان حقوقهن، صادق المجلس الحكومي على مرسوم جديد يحدد شروط تطبيق نظام الضمان الاجتماعي على العاملات والعمال المنزليين. وتنص مقتضيات المرسوم على شروط تسجيل العاملات والعمال المنزليين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي؛ وكذا شروط انخراط مشغليهم بالصندوق؛ والتدابير الواجب القيام بها من طرف الصندوق في حالة ثبوت عدم انخراط المشغل أو عدم تسجيل العاملات والعمال المنزليين المشتغلين لديه، وأساس احتساب الاشتراكات الواجبة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

المساء :

– كشف مصدر مسؤول بوزارة التربية الوطنية أن الوزارة لن تتساهل مع خرق المنع الذي طال استعمال الهاتف النقال، بعد أن سبق لها أن حثت كافة المديرين والمفتشين والأطر التربوية على تعميم المنع في سبيل تحصين حقوق التعلم والتربية المدرسية للتلميذات والتلاميذ، وكذا المساهمة في توفير الظروف الملائمة لمختلف الأطر الإدارية والتعليمية لأداء واجباتها المهنية في أحسن الظروف، الأمر الذي دعا بعض المديريات إلى أن توجه أمرا بحجز الهواتف النقالة في حال ضبطت لدى التلاميذ مع إرجاعها إلى أولياء أمورهم. وأكد المصدر ذاته أن اللجنة الجهوية التي أوفدتها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش ـ أسفي، للبحث في ملابسات واقعة وثقها شريط فيديو تم تصويره بإحدى المؤسسات التعليمية بقلعة السراغنة، ستتخذ عقوبات تأديبية في حق التلميذة أو التلميذ الذي قام بعملية التصوير بمجرد التعرف على هويته.

الاتحاد الاشتراكي :

– ساهمت الفاتورة الطاقية للمغرب في تفاقم العجز التجاري للبلاد، بعدما فاقت نهاية نونبر الماضي 75 مليار درهم، وهو ما تسبب في ارتفاع العجز بنسبة 10 في المئة إلى حوالي 104,38 مليار درهم متم نونبر 2018. وكشفت آخر بيانات مكتب الصرف، أن مشتريات المغرب من الغازوال والفيول قفزت بـ20,2 في المئة، حيث انتقلت من 31 مليار درهم في نونبر 2017 إلى 37,3 مليار درهم في نونبر 2018. كما ارتفعت قيمة ورادات المغرب من الزيوت والمحروقات وباقي أنواع الوقود بنحو 17,6 في المئة لتصل إلى 14,6 مليار درهم خلال نفس الفترة.

 العلم : 

– اكتشاف الغاز والغاز المكثف في تندرارة شرق المغرب، إذ أكد مسؤولون في المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، في اتصال مع اليومية، أن شركة “ساوند إنرجي” تعمل على تراخيص أنوال وتندرارة الكبرى، وقد أنجزت هذه الشركة ثلاث آبار في تندرارة، بين عامين 2016 و2017. وأظهرت اثنتان من تلك الآبار الثلاث وجود الغاز والغاز المكثف. وقد أدى هذا الاكتشاف إلى إبرام اتفاقية امتياز الاستغلال خلال شهر غشت من السنة الماضية، ومن المنتظر بموجب هذا الاتفاق أن يبدأ استغلال الغاز سنة 2021.

الأحداث المغربية :

– حسم وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح، مسألة استعادة الدولة لمصفاة “لاسامير”، حيث أكد أن الدولة “لا تفكر في استعادة المصفاة” التي لا تجد لحد الآن من يشتريها ويعيد الحياة لأبرز نشاطاتها التكريرية. وبرر الرباح استبعاد استرجاع المصفاة بما تتطلبه من استثمارات ضخمة لإعادة تشغيلها والديون الكبيرة التي يستوجب تصفيتها. وتابع الرباح بالقول إن “كلفة إحداث مصفاة جديدة قد تكون أقل من استرجاع المصفاة”.

 رسالة الأمة:

– طمأن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، التجار والمهنيين وأصحاب المهن الحرة، معلنا عن إيقاف الإجراءات الأخيرة التي أثارت ردود فعل بعدد من المدن، إلى حين التواصل المباشر بين القطاعات الحكومية المعنية وكافة الأطراف الممثلة لهذه الفئة، من أجل الوقوف على حقيقة الصعوبات والبحث عن الحلول المناسبة. وأشار إلى عقد اجتماع يوم الاثنين المقبل بين الإدارة العامة للضرائب وإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة مع ممثلي التجار لمناقشة جميع المواضيع ومعالجة كل الإشكالات، بهدف “الوقوف على الضرر والعمل على إيجاد الحلول المناسبة”، مبرزا أنه في السياق نفسه، سيعقد اجتماع يوم الأربعاء المقبل بمقر وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار الرقمي.

بيان اليوم:

– لم يتمخض الاجتماع الذي عقده وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت مع زعماء النقابات العمالية الأكثر تمثيلية كل على حدة، عن أي جديد بشأن مجريات الحوار الاجتماعي الذي يعرف تعثرا بسبب عدم التوصل إلى اتفاق مع رئيس الحكومة سعد الدين العثماني. وكشفت مصادر اليومية، أن اللقاء مع لفتيت خلا من أي تفاوض بشأن عرض حكومي جديد، وإنما خصص فقط لإعادة الاستماع إلى مطالب النقابات والوقوف على الأسباب التي دفعتهم إلى الإصرار على رفض العرض الحكومي المتمثل في تقديم زيادات قدرها 400 درهم على مدى ثلاث سنوات. وشددت النقابات على أن تغيير وجه المفاوض الحكومي لن يغير شيئا من موقفها بشأن قيمة الزيادات المقترحة.

Libération

– رفع البنك الدولي تقديراته لنمو الاقتصاد المغربي برسم سنة 2018 إلى 3,2 في المائة، بزيادة قدرها 0,2 بالمائة مقارنة بتوقعات المؤسسة المالية في يونيو الماضي. ووفقا للتقرير النصف السنوي للبنك الدولي حول ” الآفاق الاقتصادية العالمية”، فإن “المحصول الفلاحي الوفير والظرفية السياحية المواتية ساهما في تعزيز النمو في المغرب (…) في سنة 2018، والذي من المتوقع أن يبلغ 3,2 في المائة”.

Le Matin

– أكد أحمد شوقي بنيوب، المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان، التزام المغرب القوي لفائدة الجهود المبذولة على الصعيد الدولي في مجال مكافحة الاتجار بالبشر. وأشار بنيوب، في افتتاح دورة تدريبية لفائدة ممثلي القطاعات الحكومية والمؤسسات المعنية بمكافحة الاتجار بالبشر، إلى أن المملكة بادرت للقيام بمجموعة من الخطوات لمكافحة الاتجار بالبشر، إذ اعتمد قانون مكافحة الاتجار بالبشر وإحداث آلية وطنية للتنسيق في الموضوع. من جانبه، أكد جان بيير ساكاز، رئيس قسم الحكامة ببعثة الاتحاد الأوروبي لدى المغرب، على الجهود التي يبذلها المغرب في هذا المجال، مذكرا بأن الاتحاد الأوروبي يدعم المملكة في هذه الجهود من خلال تعبئة مبلغ قيمته 800 مليون درهم منذ يناير 2018.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!