كندا تتوعد بفرض قيود على الأسلحة النارية…

كشف رئيس الوزراء الكندي “جاستن ترودو”، خلال مؤتمر أقامه بمدينة تورنتو الثلاثاء 13غشت، عن نيته تشديد القيود على الأسلحة النارية إذا ما تم انتخابه مرة أخرى في أكتوبر المقبل.

وبحسب تصريحات ترودو خلال المؤتمر المشترك مع رئيس بلدية تورينتو، فإنه من الضروري عقلنة قطاع الأسلحة النارية نظرا لحوادث إطلاق النار التي شهدتها المدينة مؤخرا.

وأضاف الرئيس الكندي قائلا “نريد أفعالا فقد اتفقت مع رئيس البلدية توري على أن الاعتقالات ليست خلا كافيا للخروج من هذه المشكلة…”، مشيرا إلى أن هنالك الكثير من العائلات في تورينتو يعانون بسبب الأحداث التي شهدتها تورينتو هذا الصيف.

وتابع قائلا “نعلم أن هناك الكثير الذي يتعين القيام به لهذا السبب نتطلع إلى طرح خطة ستستمر في الاعتماد على مراقبة بنادقنا من أجل الحفاظ على مجتمعاتنا آمنة أكثر، وهذا هو بالضبط ما سنمضي فيه قدما مع حصولنا على تفويض أقوى”.

وشهدت مدينة تورينتو مؤخرا سلسلة عمليات إطلاق نار عشوائية، حيث وصل الرقم الإجمالي لهذه السنة إلى 267 حادثا، بسبب عنف العصابات وانتشار الأسلحة غير المشروعة.

error: Content is protected !!