الطلبة التقنيون المتخصصون بمركب البستنة بأكادير يدخلون في سلسلة احتجاجات للمطالبة باستئناف دروسهم

أنوار بريس

يدخل الطلبة التقنيون المتخصصون لمركب البستنة بأكادير التابع لمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بالرباط يوم غد السبت 28 نونبر في حركات احتجاجية جديدة لإثارة الرأي العام للمشاكل التي يعيشونها بعد أن فرض عليهم التوقف عن  الدراسة طيلة الموسم الدراسي الجاري 2020-2021، بالرغم من استئناف باقي المعاهد الفلاحية الدراسة منذ الخامس من شهر شتنبر2020 سواء حضوريا أو عن بعد.

  الطلبة وفي اتصال لهم بأنوار بريس، صرحوا لنا بأن الإدارة فرضت عليهم التوقف عن  الدراسة منذ الثامن من شهر فبراير الماضي، مؤكدين عدم تلقيهم دروسهم لا حضوريا ولا عن بعد كما هو الحال بالنسبة للعديد من المعاهد التي لجأت إلى هذا الخيار في ظل تفشي جائحة كورونا.
و ناشد الطلبة التقنيون المتخصصون لمركب البستنة الهيئات الوصية بالجهة إلى التدخل ووضع حل لوضعهم، كما طالبوا باستئناف دراستهم التي توقفت لأسباب مجهولة، لا يمكن ربطها بجائحة كورونا  على حد تعبير الطلبة، في ظل استئناف معاهد و جامعات المملكة الدراسة بأساليب متماشية مع ما تقتضيه الوضعية الوبائية ببلادنا.


و يرى طلبة السنة الثانية بالمركب أن الوضع يشكل خطرا أكبر على مستقبلهم الدراسي والمهني خاصة و أنهم على أبواب التخرج، في حين تفوت عليهم الأزمة التي يعانونها العديد من فرص الشغل أو الإجازات المهنية، إذ أن معظم المعاهد الفلاحية استأنفت الدراسة منذ الخامس من شهر شتنبر 2020، ولم يعد بإمكانهم الالتحاق بأي منها خلال الموسم الجاري.

يذكر أن الطلبة التقنيين المتخصصين بمركب البستنة بأكادير سبق أن خاضوا الشهر الماضي وقفات احتجاجية تنديدا بعدم إستكمال دراستهم وتوقيف الميزانية الخاصة بتسيير المركب من طرف مدير معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بالرباط الذي يتابعون له، وهو الأمر الذي اعتبروه متنافيا مع خطة اللامركزية التي أطلقها جلالة الملك بينما يرسخ في المقابل مبدأ المركزية وتبعية القرار, و لهذا يعتزمون الطلاب تنظيم وقفة احتجاجية يوم السبت 28 نونبر 2020 مرافقة بخطوة تصعيدية بعد الإعتصام و الوقفات المنظمة بدون رد الإعتبار من الجهات المعنية.

error: