منظمة المؤتمر الإسلامي تثمن الدور الذي تقوم به لجنة القدس برئاسة جلالة الملك لحماية المقدسات في القدس الشريف

ثمنت منظمة التعاون الإسلامي، الثلاثاء، الدور الذي تقوم به لجنة القدس، برئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لحماية المقدسات في القدس الشريف.

وجاء في البيان الختامي الصادر عن الاجتماع الطارئ الافتراضي للجنة المندوبين الدائمين للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، أن اللجنة “تثمن الدور الذي تقوم به رئاسة لجنة القدس لحماية المقدسات في القدس الشريف، والوقوف في وجه الإجراءات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بهدف تهويد المدينة المقدسة”.

وخصص الاجتماع لبحث الاعتداءات التي تقوم بها إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، في الأراضي الفلسطينية، وخصوصا في مدينة القدس الشريف.

وأدان المجتمعون “بأشد العبارات الاعتداءات المتكررة التي تُقدم عليها سلطات الاحتلال الاسرائيلي في حق الشعب الفلسطيني، في القدس الشريف وفي عموم أرض دولة فلسطين المحتلة، وتحديدا الاعتداءات التي تصاعدت منذ بداية شهر رمضان الكريم والتي استهدفت المواطنين في القدس الشريف، ومنع المصلين من الوصول إلى الأماكن المقدسة، وتأدية شعائرهم الدينية، وصولا الى الاقتحام الهمجي لقوات الاحتلال الإسرائيلي لباحات المسجد الأقصى، ومهاجمة المصلين الفلسطينيين”.

error: