صفعة جديدة للبوليساريو والإعلام الجزائري “وهذا ما قام به بايدن عبر صفحته الرسمية بالتويتر

يسرا سراج الدين

لم تمر ساعات قليلة على نشره لخريطة المغرب مبتورة من صحرائه عبر صفحته الرسمية بالتويتر، حتى سارع الرئيس الأمريكي “جو بايدن” إلى حذف تلك التغريدة وتدارك الخطأ الذي تسبب في ردود فعل مغربية مستنكرة اجتاحت مواقع التواصل الإجتماعي.

وقد قامت الصفحة الرسمية للرئيس الأمريكي “جو بايدن” على تويتر،  بنشر تغريدة تضمنت صورة لخريطة العالم غير تلك التي يعتمدها البيت الأبيض، حيث يظهر فيها الخط الفاصل الذي يقسم المملكة المغربية، قبل أن يتم التأكيد على أن ما حدث لايعدو أن يكون خطأ تقنيا تداركته الإدارة الأمريكية”، حيث شملت التغريدة ايضا أخطاء أخرى، كوضع القرم ضمن التراب غير الأوكراني، بالرغم من أن الولايات المتحدة لا تعترف بسيادة روسيا عليها.

ورغم أن ما نشر لم يكن سوى خطأ من قِبل الفريق الذي يدير الحساب الرسمي للرئيس الأمريكي، إلا أن إعلام نظام العسكر وأبواق البوليساريو بدأت بنسج قصص وسيناريوهات مغلوطة في محاولة منها للرقص على أنغام نصر وهمي، ووهم تراجع إدارة بايدن عن الاعتراف بمغربية الصحراء،قبل أن يصابو بخيبة أمل وصفعة أخرى تمثلت في حذف تلك التغريدة الخاطئة.

ومن جانبها أكدت المحللة الأمريكية المتخصصة في الشؤون الأمنية، إيرينا تسوكرمان، في تعليق على تغريدة جو بايدن، على أن الشخص الذي حرر النص المنشور في حساب الرئيس واعتمد هذه الخريطة غير الرسمية بالنسبة لواشنطن، ربما يكون موظفا يفتقد للكفاءة أو جاهل بقراءة الخرائط..”.

وكان بايدن يهدف من خلال نشر الصورة المرفقة بتغريدة إلى إبراز تبرع الولايات المتحدة الأمريكية ب 110 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا إلى أكثر من 60 دولة حتى الآن.

 

error: