إسبانيا تسجل انخفاضا في عدد المهاجرين غير الشرعيين

قالت وزارة الداخلية الإسبانية إن عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى إسبانيا عبر البحر تراجع خلال الشطر الأول من العام الجاري بحوالي 20 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2019.

وأكدت وزارة الداخلية الإسبانية في تقرير تحت عنوان ” الهجرة غير الشرعية من فاتح يناير إلى 31 مارس 2020 ” نشرت مضامينه وسائل الإعلام المحلية اليوم الأربعاء أن 4333 من المهاجرين غير الشرعيين وصلوا إلى السواحل الإسبانية على متن قوارب إلى غاية نهاية شهر مارس الماضي مقابل 5280 مهاجرا سريا خلال الشطر الأول من عام 2019 وهو ما يمثل انخفاضا بلغت نسبته 19.5 في المائة.

وأوضح نفس المصدر أن عدد القوارب التي وصلت إلى السواحل الإسبانية محملة بالمهاجرين غير الشرعيين بلغ خلال نفس الفترة 231 قاربا مقابل 163 قاربا إلى حدود نهاية مارس من عام 2019 وهو ما مثل زيادة قدرت نسبتها ب 41.7 في المائة.

وبخصوص عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين دخلوا إلى إسبانيا خلال نفس الفترة عبر البر أكد التقرير أن هذا العدد انتقل من 1354 مهاجرا سريا خلال الشطر الأول من عام 2019 إلى 1140 مهاجرا غير شرعي في الشطر الأول من العام الجاري وهو ما يشكل انخفاضا بلغت نسبته 15.8 في المائة.

وتأتي هذه الأرقام لتؤكد المنحى التنازلي الذي تم تسجيله خلال السنوات الأخيرة في عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين يصلون إلى إسبانيا.

error: