“نساء الجناح ج” أول فيلم مغربي على الاكتئاب

أعربت جليلة التلمسي عن رضاها عن تجربتها في (نساء الجناح ج)، مؤكدة أن كل تجربة تخرج منها بأشياء تستفيد منها، وهذه ليست التجربة الأولى لها مع محمد نظيف، تضيف جليلة قائلة “سبق لي العمل معه كمنتج، كما سبق أن عملت مع كل الممثلات اللاتي شاركن في بطولة الفيلم”.

وأبرزت أن جذبها للفيلم منذ بدايته موضوعه الذي يتناول مرض الاكتئاب لأنه مرض خطير ولا نعطيه الاهتمام الكافي، رغم أنه قد يؤدي إلى الانتحار، مؤكدة أن “نساء الجناح ج” من الأفلام القليلة إن لم يكن الوحيد الذي يتعرض لهذا الموضوع، لذلك فهي سعيدة جدا به، خصوصا أنه شارك في عدد من المهرجانات منها مهرجان القاهرة السينمائي الدولي وهو مهرجان كبير يضم أفلاما متميزة، كما شارك في المهرجان الوطني للفيلم بمدينة طنجة”.

وأوضحت أن ما أعجبها في الفيلم أنها قدمت من خلاله شخصية جديدة بالنسبة لها، وهي شخصية تمنحنها مساحة مهمة للإبداع، لأنها تفضل تقديم الشخصيات المعقدة، فهي ليست ممرضة عادية تساهم في علاج مريضات بمستشفى للأمراض النفسية، ولكنها تعاني هي أيضا من الاكتئاب، مشيرة إلى أنها لا تحب تقديم الشخصيات السهلة التي لا تحتاج لمجهود.

يشار إلى أن الممثلة المغربية جليلة، تم تتويجها للمرة الثانية بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان الإسكندرية السينمائي عن دورها المتميز في فيلم “نعيمة وأولادها”، كما كانت لها مشاركة لافتة في المهرجان العربي للمسرح بعملين هما (سماء أخرى، وقاعة الانتظار 1) وواصلت الممثلة المغربية جليلة التلمسي تألقها في أحدث أعمالها السينمائية “نساء الجناح ج” الذي شارك في 3 مهرجانات عربية مهمة طنجة للفيلم الوطني ومراكش للفيلم الدولي والقاهرة السينمائي.

error: Content is protected !!